Sunday , 16 June - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

الجيش يقول إن ضرباته تستهدف تجمعات الدعم السريع

اثار قصف طال جنوب الحزام بالخرطوم - 17 يونيو 2023 - مواقع تواصل

الخرطوم 10 سبتمبر 2023 – تبرأ الجيش السوداني الأحد، من حادثة مقتل نحو 46 شخصاً على الأقل، إثر قصف جوي طال سوق رئيسي جنوبي الخرطوم، بوقت أدانت كيانات حقوقية الحادثة وطالبت بوقف استهداف المدنيين.

وكانت لجنة طوارئ جنوب الحزام، أعلنت ارتقاء 46 من المدنيين، وإصابة العشرات عقب غارة جوية نفذها سلاح الجو التابع للجيش السوداني، على سوق “قورو” في ضاحية مايو جنوب الخرطوم.

ويعد سوق “قورو” أحد الأسواق الشعبية الرئيسية في مناطق جنوب الحزام، تنتشر بداخله مجموعات كبيرة من قوات الدعم السريع، وبه تباع معظم مسروقات أحياء شرق الخرطوم.

وقال بيان أصدره المتحدث باسم الجيش تلقاه “سودان تربيون” إن “إعلام المليشيا المتمردة روج كعادته ادعاءات مضللة وكاذبة تفيد بتوجيه القوات المسلحة لضربة استهدفت مدنيين بمنطقة مايو”.

وأكد بأن الجيش يوجه ضرباته على تجمعات وحشود ومواقع وارتكازات المتمردين كأهداف عسكرية مشروعة، مع التقيد التام بالقانون الدولي الإنساني وقواعد الاشتباك كجيش محترف وبمنأى عن المواطنين الأبرياء والاعيان المدنية والمحمية

وشدد على أن القوات المسلحة لا يمكن أن توجه نيرانها لشعبها الذي يعلم ذلك، ويشهد في نفس الوقت على الفظائع غير المسبوقة في تاريخ البلاد التي ارتكبتها المليشيا المتمردة ومرتزقتها الذين جلبتهم من خارج الحدود بحق الشعب السوداني.

وأشار البيان الى أن جرائم قوات الدعم السريع منذ بدء الحرب شملت القتل الممنهج ونهب الممتلكات وتخريب المرافق الخدمية، علاوة على محاولاتها المستمرة لتشريد مواطني الخرطوم ومدن أخرى من منازلهم تمهيدا لمصادرتها أو نهبها أو استغلالها للأغراض الحربية.

إلى ذلك أدان محامو الطوارئ، بشدة ما وصفوه بالنهج غير الانساني والجرائم التي ترتكب بحق المدنيين العزل على يد طرفي النزاع وعدم احترامهم قواعد القانون الدولي الانساني وخاصة ان القصف يتم لمناطق مأهولة بالسكان.

ورأى المحامون في بيان أن هذه الافعال تصنف على أنها جرائم ضد الانسانية وهي من أخطر الجرائم في القانون الدولي ولا تسقط بالتقادم، وأشار لتفاقم الأوضاع الإنسانية بمناطق جنوب الحزام بسبب ما تعرضت المنطقة لفظائع مروعة نتيجة القصف المدفعي والجوي العشوائي للقوات المسلحة.

وظلت مناطق جنوب الخرطوم، مواقع عمليات عسكرية بين الجيش وقوات الدعم السريع، حيث ظلت تتعرض المنطقة باستمرار لقصف مدفعي عنيف كما أن الطيران الحربي يستهدف بصورة يومية معسكر المدينة الرياضية وتمركزات قوات الدعم السريع في أحياء “الإنقاذ، الأزهري، السلمة”.