Tuesday , 23 April - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

حركة تحرير السودان تصد محاولة القوات الحكومية للسيطرة على موقع في جبل مرة

الخرطوم 8 يناير 2013 – اعلنت حركة تحرير السودان بقيادة عبدالواحد النور صدها لمحاولة قام بها الجيش السوداني لإعادة بسط سيطرته على جلدوا الواقعة في جبل مره والتي تتبع اداريا لولاية وسط دارفور

مقاتلي حركة تحرير السودان (ارشيف)
مقاتلي حركة تحرير السودان (ارشيف)
وكان وزير الدفاع السوداني قد ابلغ البرلمان في نهاية العام الماضي بطرد قوات الحركة من المنطقة بعد دخول قواتها في 27 ديسمبر وسبقها السيطرة على قولو في 24 ديسمبر الامر الذي دفع نواب الحزب الحاكم في المنطقة إلى طلب استدعاء الوزير للبرلمان.

وقال الناطق باسم الحركة نمر عبدالرحمن في تصريح لسودان تربيون بان القوات الحكومية بدأت الهجوم على مواقع قواتهم في الساعة الثامنة صباحا واستمرت المعركة حوالي اربعة ساعات لتنتهي في الساعة الثانية عشر ظهرا .

واضاف “وتمكنت قواتنا من ضد الهجوم تمام واستولت على عدد 11 عربة لاندكروزر واسلحة مختلفة كما دمرنا 25 عربة وقتل عدد 75 فرد من القوات المهاجمة بينما فرت البقية الاخري في اتجاه زالنجي”.

كما افاد بان السلاح الجوي للجيش السوداني شارك في المعارك وقبل واثناء وبعد الهجوم ونتج عن القصف الجوي ألقاء قنابل على عدد من قرى المنطقة الامر الذي ادى لقتل عدد من المدنيين وهروب الاخرين إلى الجبال للاحتماء بها.

واكد انه يجري حصر عدد الضحايا من المدنيين ووعد بنشر عددهم لاحقا.

واوضح نمر بان قواتهم بصدها للقوات الحكومية في جلدوا قد منعت تقدم الجيش نحو قولو التي تعتبر احد أهم محافظات المنطقة والموقع التاريخي الذي اطلقت منه شرارة الحركة في فبراير 2002.

وعبر عن تفاؤل الحركة بميثاق الفجر الجديد وأكد ان الاتفاق سيلعب دورا كبيرا في عجلة التغيير في البلاد بعد اجماع كل القوى المعارضة على ازاحة النظام والعمل سياسيا وعسكريا على اسقاطه.

Leave a Reply

Your email address will not be published.