Friday , 14 June - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

اشتباكات بين جيشي السودان وجنوب السودان حول مدينة حدودية متنازع عليها

الخرطوم 8 ديسمبر 2011 — لأول مرة منذ الإعلان عن استقلال جنوب السودان اشتبكت القوات المسلحة السودانية والجيش الشعبي لتحرير السودان في معارك ضارية بين الجانبين في منطقة جاو الواقعة بين الحدود بين البلدين والتي يدعي كل من الطرفين تبعيتها له.

وكشف الجيش السودني في بيان له صدر مساء الاربعاء عن محاولات للجيش الشعبي للاستيلاء على المنطقة تصدت لها القوات السودانية وقال ان الاشتباكات بدأت منذ يوم السبت الماضي وانه تم دحر المحاولات الستة للاستيلاء على جاو.

وكان وزير خارجية جنوب السودان أعلن في مؤتمر صحفي مساء الثلاثاء عن اعتداء الجيش السوداني على منطقة جاو التابعة لجمهورية جنوب السودان وطالب بسحب القوات المسلحة وإطلاق سراح أفراد الجيش الشعبي المعتقلين.

واكد فيليب أقوير الناطق العسكري لجيش جنوب السودان في تصريح لوكالة رويترز هذه الاشتباكات وقال إن ” الجيش الشعبي لتحرير السودان يحاول صد هجمات القوات المسلحة السودانية”.

وأضاف بان الهجوم الأول وقع في يوم السبت واتهم السودان بمحاولة ضم المنطقة لأراضيه بالقوة وفرض سياسية الآمر الواقع وقال “ولكننا لن نسمح بذلك”.

ومن جانبه قال الصوارمي خالد المتحدث باسم القوات المسلحة السودانية إن جاو أرض سودانية تقع داخل جمهورية السودان ويسيطر عليها الجيش السوداني الآن.

وأضاف أن جيش جنوب السودان حاول مهاجمتها ست مرات اليوم.

ولم يذكر أي من المتحدثين أعداد القتلى أو الجرحى.

ويتهم كل بلد الآخر بدعم جماعات متمردة على مدى شهور لكن القتال في جاو التي تقع على الحدود التي لم يتم ترسيمها بدقة بين البلدين يعتبر اشتباك مباشر نادر.

وقالت الخارجية السودانية في بيان لها أمس أنها رفعت شكوى جديدة لمجلس الامن تتناول الاعتداء الصارخ الذي شنته دولة الجنوب

واتهم العبيد مروح المتحدث باسم وزارة الخارجية السودانية جنوب السودان بمهاجمة الأراضي السودانية يومي الثلاثاء والأربعاء ووصف هذه الهجمات بأنها اعتداء صارخ على سيادة السودان ووحدة أراضيه. وق

وقال بيان الخارجية مندوب السودان الدائم في الأمم المتحدة طلب “من مجلس الأمن الاضطلاع بمسئوليته تجاه حفظ الأمن والسلم والتدخل لوقف الاعتداءات العسكرية الصارخة والغير مسئولة من قبل حكومة جنوب السودان “.

وأضاف ان السودان يحتفظ لنفسه بحقه الكامل والمشروع في الدفاع عن النفس.

ومن جانبها اصدرت الحركة الشعبية – شمال بيانا قالت انها كبدت الجيش السوداني خسائر فادحة في الاوراح والعتاد في اشتباكات جرت في منطقة ابوهشيم شرق كادوقلي ومنطقة دلوكة الواقعة 10 كلم جنوب كادقلي.

وقالت الحركة الشعبية انها استولت على دبابة ودمرت عدد من الآليات محملة بالدوشكا واستولت على عدد كبير من الأسلحة.

Leave a Reply

Your email address will not be published.