Wednesday , 28 February - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

الحكومة السودانية : اوربا جمدت ارصدة بالملايين للسودان بسبب المحكمة الجنائية

الخرطوم 12 مايو 2011 –
قال وزير الخارجية السودانى على كرتى ان حقوق السودان لدى الاتحاد الاوربى تقدر بملايين اليوروهات وانها منعت بسبب مواقف الخرطوم من المحكمة الجنائية الدولية ، وتفاءل كرتي بفتح صفحة جديدة مع الاتحاد الاوربي بالتزامن مع استئناف السودان والاتحاد الاوربي الحوار بينهما فى الخرطوم امس ، واعلنا الاتفاق على طرق جديدة لتاسيس شراكة نوعية .

-66.jpg
ووعد مفوض التنمية في الاتحاد الأوروبي اندريه بيبالجس بدعم السودان في جهود اعفاء الديون الخارجية والانضمام لمنظمة التجارة العالمية ، مؤكدا السعى لحل مشكلة ابيي وتحقيق السلام فى اقليم دارفور فيما طالبته الحكومة السودانية بتذليل العقبات الحائلة المتمثلة فى عدم توقيعه على اتفاقية كوتونو والتى تمنع تعاون الدول الاوربية .

واجتمع المفوض الاوربى الى نائب الرئيس السودانى ، على عثمان محمد طه ووزير الخارجية على كرتي واكد للصحفيين بحدوث تطور كبير في تنفيذ اتفاق السلام الشامل ،واشار الى بحثه مع النائب التعاون وعدم قصره على مجالات التنمية ، وتعديه للبحث عن افضل الوسائل لتحقيق الاستقرار .

و اعرب المفوض الاوربى عن امله فى ان تثمر الشراكة بحل قضايا دارفور ومشكلة ابيى .واعلن وزير التعاون الدولى السودانى جلال يوسف الدقير تقديم الاتحاد الاوربي (150) مليون يورو من الصندوق التاسع لتوزيعها على ولايات السودان المختلفة . مؤكدا توفر دعم بناء وسريع من الاتحاد لاعفاء ديون السودان من خلال نادي باريس، وقال ” طلبنا من الاتحاد الاوربي السعي لتطبيع علاقات السودان مع بنك الاستثمار الاوربي ” ،

الى ذلك التقى زعيم حزب الامة القومى الصادق المهدي مفوض الاتحاد الأوربي وقال المهدي للصحفيين عقب اللقاء إنه تباحث مع الوفد الأوربي حول بعض القضايا الملحة قبل انفصال جنوب السودان ، مشيراً إلى التوترات بين الشطرين في المناطق الحدودية بالإضافة إلى توقف سريان 200 طن من المواد الغذائية التي تذهب إلى الجنوب يومياً مما أسفر عن ارتفاع في الأسعار في مدن الجنوب

وكشف المهدي عن حوار يقوده حزب الأمة والسعي للتوصل إلى اتفاقية توأمة بين الشمال والجنوب منعاً لأي حرب جديدة بين الدولتين مستقبلاً فضلاً عن ما تحققه من فوائد اقتصادية واجتماعية بينهما ، منوهاً إلى ضرورة أن تتضمن الدساتير في البلدين الديمقراطية وحماية حقوق الإنسان والاهتمام بالتنمية ، معلناً جاهزية الحزب لمناقشة هذا الأمر في مؤتمر جامع لأهل السودان بعد موافقة حكومة الجنوب على ذلك

من جانبه قال المفوض الأوربي إن الاتحاد الأوربي يرى ضرورة حل كل المعوقات والعقبات أولاً بأول ، مؤكداً التزام الاتحاد الكامل لمساعدة الشمال والجنوب لدعم السلام والتنمية

ويتوجه المفوض اليوم الى جوبا ويلتقى رئيس حكومة الجنوب سلفاكير ميارديت كما يفتتح مبنى الاتحاد الأوربي .

Leave a Reply

Your email address will not be published.