Tuesday , 5 July - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

استئناف النقل النهري بين السودان وجنوب السودان بعد انقطاع 11 عاما

جنوب سوانيون ينتظرون في كوستي قبل ركوب الباخرة المقلة لهم إلى الجنوب - ارشيف

جنوب سوانيون ينتظرون في كوستي قبل ركوب الباخرة المقلة لهم إلى الجنوب - ارشيف

جوبا 30 مايو 2022- بعد توقف نحو 11 عاما استأنف السودان وجنوب السودان السبت الماضي، الرحلات النهرية،في خطوة من شأنها تعزيز التبادل التجاري وتسهيل التنقل بين البلدين.

وقال المستشار الرئاسي لشؤون الأمن القومي توت قلواك لـ ” سودان تربيون” الاثنين ، إن إعادة تشغيل النقل النهري يمثل نموًا للتعاون القوي بين قيادتي البلدين بما يعود بالنفع على الشعبين

ووصل المسؤول الرئاسي إلى كوستي يوم السبت لوداع العبارات المتوجهة للجنوب محملة بالسلع والمسافرين ،إيذانا بإعادة فتح النقل النهري الاستراتيجي.

وتوقف النقل بين البلدين بسبب المناوشات الحدودية في عام 2012 واندلاع صراع عنيف في بلدة هجليج الغنية بالنفط والواقعة في ولاية جنوب كردفان.

وجاء استئناف النقل النهري بتوجيهات من الرئيس سلفا كير ورئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان.

وقال قلواك ” أؤكد لشعبنا أن العلاقات بين شعبنا تتحسن بشكل ملحوظ بسبب العلاقات بين قادتنا الذين يعملون معًا من أجل السلام والاستقرار”.

وتابع ” تتنامى هذه العلاقة المهمة كل يوم ، والآن أصدر فخامة رئيس الجمهورية الجنرال سلفا كير ميارديت مع شقيقه عبد الفتاح البرهان ، رئيس مجلس السيادة السوداني ، توجيهات بإعادة النقل النهري بين البلدين”.

ووقف المستشار الرئاسي في مدينة كوستي يوم السبت عل انطلاق الرحلات للجنوب.

ومن المتوقع أن يؤدي استئناف حركة المراكب النهرية إلى تعزيز التجارة وتسهيل عبور الحدود بين البلدين.

وأشار توت قلواك لزيارة الوفد القادم من جوبا المنطقة الحرة بالنيل الأبيض والوقوف على إجراءات الجمارك والتخليص. معلنا  تفعيل خط السكة الحديد بين البلدين .

وأكد والي النيل الأبيض المكلف عمر الخليفة عبد الله أن إعادة تشغيل النقل النهري ستحسن التجارة بين البلدين.

وقال: “هذه الخطوة تسهل الحركة بين البلدين، ونتمنى انتعاش التجارة بين البلدين عبر هذا الميناء، واستفادة مواطني البلدين من هذا الإنجاز”.

ويعد النقل النهري أحد أقدم وسائل النقل في السودان، الذي انقسم إلى دولتين في عام 2011 بعد الاستفتاء على تقرير المصير لشعب جنوب السودان.