Sunday , 21 July - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

مستشار البرهان يقول إن المظاهرات ليست حلا وجهاز المخابرات يحذر من كارثة

الطاهر أبو هاجة

الخرطوم 31 ديسمبر 2021- قال مستشار القائد العام للقوات المسلحة السودانية الطاهر أبو هاجة إن استمرار المظاهرات على النحو الحالي يعد استنزافا ماديا ونفسيا وذهنيا للبلاد وإهدارا للطاقات والوقت ولا جدوى منه.

وأضاف  في تصريح صحفي الخميس أن هذه المظاهرات لن توصل البلاد إلى حل سياسي، وأن التوافق الوطني والالتفاف حول قضايا البلاد العليا والحوار هو الطريق الأوحد لاستقرار السودان.

واتهم المسؤول العسكري أيادي خفية قال انها تحاول جر البلاد نحو الفوضى، ولا تريد الانتخابات والديمقراطية، بل تريد فترة انتقالية إلى ما لا نهاية.

وأشار إلى أن هذه الجهات مرصودة ومعروفة، ولن يُسمح لها بأن تجر البلاد إلى الهاوية وأن تطبق مخططات الخراب التي نفذت في دول أخرى بهدف تقسيم السودان وتفتيته، حسب تعبيره.

وتعاملت القوات الأمنية بما فيها الجيش بعنف مفرط مع آلاف المتظاهرين السلميين وقابلتهم بالرصاص وعبوات الغاز الكثيف في كل من الخرطوم وام درمان كما جرى اعتقال وضرب عشرات المشاركين في هذه المواكب.

من جهته حذر جهاز المخابرات السوداني من أن الوضع السياسي الراهن في السودان “ينذر بكارثة بدأت تلوح في الأفق”.

وقال في بيان الخميس إن الخروج من المأزق الخطير الذي تواجهه البلاد “يتطلب مبادرة وطنية شاملة لا تستثني أحدا وتحقق الإجماع الوطني لكل أهل السودان بأحزابه وكياناته وقبائله المختلفة”.

وأضاف أن منح الأجهزة النظامية -بما فيها المخابرات- صلاحيات واسعة سيمكنها من العمل بقوة لضبط الوجود الأجنبي بكافة أشكاله.

وشدد جهاز المخابرات السوداني على أنه لا تهاون في فرض هيبة الدولة وتطبيق القانون.