Tuesday , 23 April - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

الطيران المدني : السودان لازال يدير المجال الجوي لدولة الجنوب

مطار الخرطوم الدولي ـ صورة ارشيفية

مطار الخرطوم الدولي ـ صورة ارشيفية

الخرطوم 15 ديسمبر 2021-أكدت مصادر مسؤولة فى سلطة الطيران المدني السودانية أستمرار السودان فى إدارة المجال الجوي لدولة جنوب السودان وفقاً لاتفاقية دولية موقعة بين البلدين والمنظمة العالمية للطيران المدني إيكاو.

مطار الخرطوم الدولي ـ صورة ارشيفية
مطار الخرطوم الدولي ـ صورة ارشيفية

ووقعت حكومة جنوب السودان عام 2016م اتفاقية مدتها ثلاث سنوات مع حكومة السودان تحت إشراف منظمة الطيران المدني الدولي (إيكاو)، لتتولى لجنة سودانية عمليات إدارة ومراقبة المجال الجوي لجوبا.

ونصت الاتفاقية على أن يتولى جنوب السودان السيطرة على مجاله الجوي بعد انتهاء أجل الاتفاقية وتدريب موظفيه وتأهيل مراقبين للإشراف على حركة الطيران.

وأكدت مصادر تشغيلية وهندسية في سلطة الطيران المدني ل “سودان تربيون” الأربعاء ان اتفاقية إدارة المجال الجوي لدولة جنوب السودان لاتزال سارية وان السودان مازال يدير المجال الجوي العلوي لدولة الجنوب من مركز الملاحات الجوية في الخرطوم.

وتداولت وسائل إعلامية الثلاثاء أعلان السلطات الحكومية بدولة جنوب السودان استعادة سيطرتها الكاملة على مجالها الجوي الذي كانت تديره هيئة الطيران السودانية بعد 10 أعوام من استقلال البلاد في عام 2011م

ونوهت المصادر إلى أن الجهات المعنية تباشر عملها بحسب الاتفاقية وفي حالة ايقاف التشغيل لإدارة المجال الجوي لدولة الجنوب تقوم المنظمة الدولية للطيران بتنفيذ بنود الاتفاقية بإخطار الأطراف المعنية فى السودان ودولة الجنوب وهذا لم يتم حالياً.

وتعمل سلطة الطيران المدني السودانية على تدريب الكوادر الجنوبية حول إدارة المجال الجوى لدولة الجنوب كما أنها مسؤولة عن إدارة المجال للدولة الوليدة.

وقالت المصادر إن الجنوب مازال في طور الاستعداد لإكمال البنى التحتية وتدريب الفنيين والكوادر للاطلاع بمسؤولية إدارة المجال الجوي العلوي لديه.

و اتفقت سلطة الطيران المدني السودانية َونظيرتها بدولة الجنوب في يناير الماضي على خطة عمل مشتركة بينهما فى ختام زيارة رسمية لوفد سلطة الطيران المدني لدولة الجنوب إلى الخرطوم.

وبموجب الاتفاق يتولى السودان ممثلا فى سلطة الطيران المدنى الاشراف على تدريب منسوبى سلطة الطيران المدنى فى جنوب السودان ونقل الخبرات الفنية لمنسوبيها حتى تتمكن من ادارة المجال الجوى لبلادها وفقا للمعايير الدولية.

وتضمنت الخطة عددا من البنود والاعمال الفنية والادارية التى تم اسنادها للتنفيذ عبر فرق عمل من الجانبين بتوقيتات وفترات زمنية مجدولة ومسئوليات محددة لتنفيذ ما تم الإتفاق عليه على ضوء الاتفاقية الدولية التى تم ابرامها باشراف منظمة الطيران المدنى الدولى بكندا فى العام 2016.

وفي سبتمبر الماضي تلقى ان السودان رسالة إشادة وتشجيع من امين عام منظمة الطيران المدنى الدولى (الايكاو) على العرض الذى قدمه في تعزيز المجال الجوي في جنوب السودان. وكانت سلطة الطيران المدنى السوداني قد عرضت تقديم مساعدة فنية لإدارة المجال الجوى الادنى في جنوب السودان.

وتعد الرسالة إشادة بموقف السودان الحالى في إدارة المجال الجوي لجنوب السودان وتأييد لمبادرته في تقديم العون الفنى لتلك الدولة للإدارات الإقليمية برعاية ذلك الإتجاه.

وفى مارس من العام 2013 دشنت جمهورية جنوب السودان أول سلطة وطنية للطيران المدني تعنى بتنظيم وإدارة قطاع النقل الجوي في الدولة الوليدة وذلك بعد مرور أقل من عامين على ميلادها كأحدث بلد أفريقي نال استقلاله.

وتم تدشين سلطة الطيران المدني في جنوب السودان بمقتضى مرسوم من رئيسها سليفا كير الذي اسند رئاستها الى جنرال فى شرطة جنوب السودان هو اجاسيو اكول ويعاونه في ادارة السلطة مجلس ادارة من سبعة اعضاء

وتشمل صلاحيات سلطة الطيران المدني لجنوب السودان اصدار تراخيص انشاء شركات النقل الجوي المحلية ومنح تراخيص العمل للشركات الدولية الراغبة في اقامة فروع لها في جنوب السودان.

Leave a Reply

Your email address will not be published.