Wednesday , 22 May - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

آلية (7+7) تناقش تفعيل الحوار الشامل وتتهيأ لإجتماعها بالرئيس الأسبوع المقبل

الخرطوم 7 يوليو 2015- ناقشت آلية الحوار الوطني لقوى المعارضة والحكومة،(7+7) في اجتماعها، الثلاثاء، كيفية تفعيل وتسريع خطوات الحوار الشامل بجانب تداولها حول اللقاء المرتقب بين الآلية والرئيس عمر البشير الأسبوع المقبل.

الجلسة المفتاحية للحوار الوطني بقاعة الصداقة يوم الأحد 6 أبريل 2014 ـ
الجلسة المفتاحية للحوار الوطني بقاعة الصداقة يوم الأحد 6 أبريل 2014 ـ
ودشن الرئيس عمر البشير دعوة للحوار الوطني في يناير 2014، لكن دعوته واجهت تعثرا بعد نفض حزب الأمة القومي يده عنها ورفض الحركات المسلحة وقوى اليسار التجاوب معها من الأساس، إلى جانب انسحاب حركة “الإصلاح الآن” ومنبر السلام العادل الذي عدل عن موقفه لاحقا.

وقال عضو الآلية من جانب احزاب المعارضة، فضل السيد شعيب ان لقاء الآلية مع الرئيس عمر البشير سيلتئم الاسبوع المقبل والذي ينتظر فيه الاعلان عن موعد قاطع لانطلاق الحوار الوطنى .

من جهته قال عضو الآلية ممثل أحزاب الحكومة أحمد بلال للحفيين أن هناك مقترحات وضعت لبداية انطلاق الحوار سيتم الاعلان عنها عقب لقاء الرئيس.

وأضاف”حتى موعد انطلاق الحوار سيتم تفعيل اللجان الجهود للاتصال بالممانعين فى الداخل والرافضين بالخارج ”
وقطع بلال بجدية الأطراف في عقد الحوار الحوار الوطني وتفعيل مخرجاته ، وجدد الدعوة للمشككين للانضمام ، مؤكدا ان الفترة القادمه ستشهد حراكا داخليا وخارجيا.

وأبدى أملا في أن تتوصل الجهود الحكومية فى المفاوضات التى توقفت بين الحكومة وقطاع الشمال والحركات الدارفورية الى اتفاق حول وقف اطلاق النار ووقف العدائيات لاسيما وأن تلك الأجندة من مطلوبات تهيئة المناخ للحوار.

ولفت بلال الذي يشغل ايضا منصب وزير الإعلام الى ممارسة المجتمع الدولى ضغطا على كل الاطراف للانخراط في العملية ،لافتا الى المساعي التي تبذلها المانيا في ذات الاتجاه فى الحوار واعتبرها مجهودات مخلصه ومقدره من ناحيتهم ، لكنه ابدى تحفظا على الموقف الأمريكي الذي أظهر يأسا من نجاح الحوار الوطني .

وقال فضل السيد شعيب انهم لا ييأسون من الحوار لانهم المعنيين بشأن السودان وليس اى دوله اخرى.

وأضاف “إننا كآلية لن نيأس من الحوار وأن أية جهة حريصة على الشأن السوداني شريك، خاصة وأن خارطة الطريق التي تمت إجازتها من آلية “7+7” والجمعية العمومية، حدّدت من هم شركاء الحوار الوطني ممثلين في الاتحاد الأفريقي والجامعة العربية.

وأوضح شعيب أن اجتماع الآلية، ناقش العديد من الموضوعات شملت تقارير اللجان الفرعية وكيفية عملها فضلاً عن الاتصال بالحركات المسلحة والأحزاب الممانعة للحوار وكذلك لجنة الإعلام واللجان الأخرى
.

Leave a Reply

Your email address will not be published.