Monday , 4 March - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

السودان يندد بقصف اليرموك ويقرر رفع قدراته الدفاعية

الخرطوم 25 اكتوبر 2012 — الخرطوم 25 اكتوبر 2012 — دان مجلس الوزراء السودانى بشدة الهجوم الاسرائيلى على مجمع اليرموك للذخيرة جنوب العاصمة الخرطوم ليل الثلاثاء ، وأصدر توجيهات بإعادة تأهيل المصنع على الفور ، واعتبر الهجوم محاولة لشل قدرات السودان العسكرية وقرر توجيه مزيد من الموارد لتطوير قدرات البلاد الدفاعية ومساندة الجيش السودانى .

onlookers_gather_to_looks_at_a_huge_fire_that_engulf_the_yarmouk_ammunition_factory_in_khartoum_october_24_2012._reuters.jpg ووقف النائب الاول للرئيس السودانى على عثمان طه خلال زيارة للمصنع على حجم الدمار الذى لحق بمجمع اليرموك فيما راس عمر البشير الجلسة الطارئة للمجلس المخصصة لمناقشة الاعتداءات الاسرائلية على السودان وأصدر المجلس بياناً أكد فيه أن المبنى العسكري الذي أستهدف بالقصف ليس سرياً أو محظوراً وإنما يختص بالصناعات التقليدية .

وأكد مجلس الوزراء ضرورة دعم قدرات القوات المسلحة الدفاعية لرد أى عدوان تتعرض له البلاد ودعا الاتحاد الافريقي وجامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الاسلامي ومنظمة دول عدم الانحياز الى ادانة العدوان.

وطالب المجلس كل شعوب العالم وحكوماته بادانة ماقال انه عمل اجرامى واتخاذ الموقف الذي يتناسب مع جريمة تهديد الامن والسلم الدوليين .

وأكد البيان على ضرورة دعم القدرات الدفاعية للقوات المسلحة بما يؤهلها لرد العدوان مستقبلاً، كما نادى بأهمية القيام بجهد قانوني وسياسي ودبلوماسي واعلامي لسد الثغرات وتقوية القوات المسلحة لتامين الوطن والمواطن.

وحث مجلس الامن على تحمل مسؤولياته كاملة نحو رد الاعتداء ومنع تكراره والتعامل معه بوصفه ارهاباً ترعاه اسرائيل.

وطلب المجلس من وزارة الخارجية اتخاذ كل الخطوات والاجراءات والقيام بالاتصالات الضرورية لحشد التاييد الثنائي والاقليمي والدولي لقضية السودان وادانة المعتدي ومعاقبته وفق احكام القوانين والمواثيق الدولية.

وتظاهر العشرات من السودانيين مساء امس أمام مقر مجلس الوزراء للتنديد بإسرائيل وردد المحتجون شعارات مناهضة بينها “خيبر خيبر يا يهود جيش محمد بدأ يعود”و”سير سير يا بشير ” وحمل المحتجون لافتات تتوعد إسرائيل بالموت والهزيمة وبعضهم لوح بالعلم السوداني.

وأعلنت جامعة الدول العربية أنها تتابع عن كثب الأنباء التي ترددت عن قيام إسرائيل بهجوم بالطائرات الحربية على مصنع للذخيرة بمنطقة اليرموك والخطوات التي ستتخذ حال تأكدت تلك الأنباء.

وقال نائب الأمين العام للجامعة العربية أحمد بن حلى “إن نبيل العربي الأمين العام للجامعة في اتصال مستمر مع المسؤولين في السودان وسنرى ما يمكن أن تقوم به الدول العربية والجامعة العربية تجاه العدوان”.

وأكد أن إسرائيل هي التي تملك التقنية الكافية لأن تصل إلى هذه المرحلة من الهجوم على الخرطوم وتقوم بهذا العدوان ولكن تبقى معلومات أولية

Leave a Reply

Your email address will not be published.