Saturday , 13 July - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

الامم المتحدة تعرب عن قلقلها بعد رفض السودان تمديد اتفاق إغاثة جبال النوبة والنيل الازرق

الخرطوم 8 نوفمبر 2012 – ابدت الامم المتحدة قلقها من تصريحات مسؤول سوداني بعدم تمديد الفترة الخاصة بإيصال المساعدات للمتضررين من الحرب فى ولايتي جنوب كردفان والنيل الازرق بعد زعمه بعدم وجود ازمة انسانية هناك.

وكانت الحكومة السودانية والحركة الشعبية لتحرير السودان شمال قد وقعتا مذكرة للتفاهم معدة من اطراف المبادرة الانسانية في يومي 4 و5 اغسطس الماضي مدتها 90 يوما تفضي الى اقامة مناطق عازلة يتوقف فيها اطلاق النار للسماح بتدفق المساعدات إلى المدنيين في المناطق التي تسيطر عليها الحركة.

إلا أنه مع انتهاء اجل المذكرة في بداية هذا الشهر وعلى الرغم من فشل المنظمات الانسانية ايصال المساعدات خلال الفترة اياها نسبة لاستمرار الخلاف حول آليات التنفيذ أعلن مفوض العون الانسانى فى السودان سليمان عبد الرحمن عدم وجود ازمة انسانية في المناطق التي يدور فيها نزاع مع الحركة الشعبية وتحدث عن وجود “احتياجات انسانية” .

ومن نيو يورك سارع المتحدث باسم الامين العام للامم المتحدة نيسير كي امس إلى التصريح بان المنظمة الدولية والاتحاد الافريقى وجامعة الدول العربية يشعرون بالقلق ازاء التقارير الاعلامية التى نسبت الى المسؤول السوداني التي تقول بعدم الاتجاه لتمديد مذكرة التفاهم الثلاثية الخاصة بإيصال المساعدات الانسانية للمتضررين فى مناطق النزاع.

وكشف عن مطالبة اعضاء الالية الثلاثية بتمديد العمل بمذكرة التفاهم ليتمكنوا من مواصلة العمل مع حكومة السودان والحركة الشعبية الشمالية لضمان ايصال المساعدات الإنسانية إلى المدنيين المتضررين من النزاع في جنوب كردفان والنيل الأزرق.

واكد المسؤول الاممي ان الأمم المتحدة والشركاء في المجال الإنساني مستعدين لتقديم الإغاثة الانسانية حال سماح الاوضاع الامنية

ويقدر عدد الذين تضرروا من هذا النزاع ومن بينهم اللاجئون، باكثر من 900 الف شخص، حسب تقديرات الامم المتحدة التي اشارت الى انباء عن نقص حاد في الغذاء ونقص الرعاية الصحية في المناطق التي يسيطر عليها المتمردون.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *