Thursday , 18 August - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

السودان يميل إلى تغيير العملة بعد انفصال الجنوب

جوبا في 2 فبراير 2011 – السودان سيعود إلى استخدام العملة التي كانت مستعملة قبل اتفاق السلام (الدينار) بعد انفصال جنوب السودان في يوليو المقبل حسب ما اعلن مساعد حاكم البنك المركزي من جوبا.

Sudan_New-back.jpg
وصرح اليا مالوك الرجل الثاني في البنك المركزي للصحافيين في عاصمة جنوب السودان ان المفاوضات جارية بين الطرفين حول “لان الشمال لم يعد يريد التعامل بالجنيه السوداني”.

واضاف “لديهم (في الشمال) الدينار، اني واثق من ان لديهم كمية من هذه الأوراق النقدية في خزنتهم”.

وكان الجنيه حل مكان الدينار في 2007 لكن العملة الجديدة تراجعت بسبب انعدام الاستقرار السياسي في الأشهر الأخيرة وارتفاع أسعار المواد الغذائية وضعف وضع الاموال العامة.

“فور بدء استقلال الجنوب، سينسون الجنيه. والمفاوضات جارية لتحديد كيفية الحصول على تعويض او كيفية نقل جنيهات الى صناديق مصرف جنوب السودان”.

ونظم استفتاء لتقرير المصير الشهر الماضي في إطار اتفاق سلام ابرم في 2005 وضع حدا لحرب اهلية دامت أكثر من عقدين بين حكومة الخرطوم والمتمردين الجنوبيين.

واظهرت النتائج الاولية الكاملة للاستفتاء الذي نظم بين 9 و15 كانون الثاني/يناير في جنوب السودان ونشرت الأحد، ان غالبية ساحقة (99,57%) تؤيد الانفصال.

وقال ان القرار بشأن العملة السودانية الجديدة يبقى بأيدي قادة الجنوب والشمال.

وتابع مالوك “علينا ان نختار اما ان نستمر بالتعامل بالجنيهات التي نملكها حاليا او نطبع أوراقا نقدية جديدة لاستخدامها عملة محلية”.

وعلى الطرفين تسوية قضية العملة بحلول التاسع من يوليو الموعد المقرر رسميا لاستقلال جنوب السودان، وكذلك ترسيم الحدود وتقاسم الموارد النفطية ومستقبل منطقة ابيي الحدودية.

Leave a Reply

Your email address will not be published.