Saturday , 13 July - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

الرئيس السوداني: (قوى الشر) فشلت خلال 60 عام في كسر عزيمة السودان

بورتسودان 23 ديسمبر 2015– جدد الرئيس السوداني عمر البشير،التأكيد على أن العام المقبل سيكون عاما للسلام ،في بلاده،وباهى بتمكن السودان على مدى ستين عاما من مقاومة الاستعمار والحصار والاستهداف المستمر.

البشير بزي أهالي الشرق في بورتسودان
البشير بزي أهالي الشرق في بورتسودان
وقال البشير الذي خاطب مساء الأربعاء حشدا جماهيريا في بور تسودان عاصمة ولاية البحر الأحمر، أن من اسماها “قوى الشر” ظلت طوال ستين عاما-هي عمر استقلال بلاده- تتآمر وتحاول كسر شوكة السودان وعزيمة أهله، لكن تلك المحاولات حسب قوله باءت بالفشل.

وأضاف ” الإمبراطورية البريطانية التي كانت لاتغيب عنها الشمس، غابت شمسها هنا في السودان، لذلك قوى الشر والاستعمار لن يغفروا لنا ويتركونا، لكننا متوكلين ومعتمدين على الله سبحانه وتعالى، وهو لم يخذلنا عندما حاولوا محاصرتنا.. فأخرجنا البترول والذهب “.

وأشار الى أنهم يوميا يلقنون تلك القوى درسا جديدا ، وأردف “نحن لن ننكسر، ولن نركع ولن نسجد ولن نمد أيدينا إلا لله سبحانه وتعالى لأن بيده خزائن السماء والأرض”.

وجدد البشير دعوته للمعارضين بأن “تعالوا الى كلمة سواء” ، مؤكدا أن السودان يسع الجميع، ولفت الى أن الحوار الذي بدأ في الداخل هو خطوة جادة وأن الغلبة ستكون لما يجمع عليه أهل السودان.

تابع ” نقول لهم تعالوا .. لأنها النهاية .. من جاء بالحوار وبالتفاوض أهلا به .. ومن يرفض الصلح فهو نادم وغدا نصله أينما كان”.

وأعلن البشير عن فتح باب استيراد المشتقات البترولية للقطاع الخاص السوداني دون شروط باستثناء الامورالفنية ، مشيراً الى عزم الدولة علي إنشاء ميناء حديث ببور تسودان لاستيراد الغاز الطبيعي وإقامة اكبر محطة للتوليد الحراري وإعادة الطرق الحديدية من جديد بإنشاء خط للسكك الحديدية بين بور تسودان و الجنينة في ولايةغرب دارفور لخدمة تجارة دولة تشاد .

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *