Sunday , 16 June - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

إستفتاء دارفور يثير عاصفة من الجدل وسط نواب البرلمان السوداني

الخرطوم 26 أكتوبر 2015- انقسم نواب في البرلمان السوداني،حيال إجراء عملية استفتاء بإقليم دارفور، خلال أبريل المقبل، وتجادل النواب بشكل مكثف حول جدوى الخطوة التي وردت في خطاب الرئيس عمر البشير ابان دورة الانعقاد الثانية للبرلمان الأسبوع الماضي.

نواب في البرلمان السوداني
نواب في البرلمان السوداني
وتنص وثيقة الدوحة للسلام في دارفور الموقعة بالعام 2011 بين الحكومة وحركة التحرير والعدالة، على إجراء استفتاء تضمن نتيجته في الدستور الدائم للبلاد ويتضمن خياري الإبقاء على الوضع الراهن لنظام الولايات او أنشاء إقليم واحد.

وكان البشير نوه في خطابه أمام فاتحة دورة البرلمان الاثنين، الماضي إلى الجهود التي بذلت في سبيل إرساء دعائم السلام والاتفاقات الناجحة التي ترسخ من دعائم السلم في دارفور، وزاد “جرى تمديد اتفاق الدوحة بآلياته الفاعلة عاماً آخر، سيشهد مزيداً من مشاريع التنمية وبث الأمن، ليعود النازحون إلى قراهم ويزاولون نشاطهم المعهود”.

وقال “الترتيبات تسير سيراً حسناً لإنجاز الاستفتاء الذي سينتظم كل ولايات دارفور خلال أبريل 2016، ليرسى دعائم المستقبل المتسم بالممارسة السياسية الراشدة في هذا الإقليم”.

لكن النائب البرلماني عبد المولى الطاهر، أقترح تأجيل الاستفتاء، محذرا من أن الخطوة ستدخل دارفور في نفق جديد علاوة على التكلفة المالية الضخمة للعملية .

وذهب النائب إبراهيم مادبو في ذات الاتجاه وحث رئاسة الجمهورية على إعادة النظر في قرار إجراء الاستفتاء بدارفور، لافتا الى أن الأمر سيتسبب في وقوع “فتنه” بين القبائل التي قال أنها تشهد حالة استقطاب واسعة.

وقال مادبو ان زمان ومكان استفتاء دارفور انتهى بانتهاء اتفاقية ابوجا للسلام وإقامة خمس ولايات بدلا عن ثلاثة ، قال في تصريحات للصحفيين أنهم يعتزمون مخاطبة الرئاسة لالتماس تأجيل استفتاء دارفور.

وعلمت “سودان تربيون” أن ترتيبات تجرى حاليا للإعلان عن مفوضية خاصة باستفتاء دارفور، لمباشرة التحضير للخطوة، برغم الاعتراضات الكثيفة عليها

Leave a Reply

Your email address will not be published.