Wednesday , 22 May - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

جهاز الأمن يعترف بتفلت مجندي “الدعم السريع” في معسكر شمال الخرطوم

الخرطوم 6 سبتمبر 2015- طالب نائب رئيس لجنة الأمن والدفاع بالبرلمان السوداني، بإخضاع أفراد قوات “الدعم السريع” المتورطين في إغلاق طريق رئيسي شمال الخرطوم، لمحاكمات عسكرية بموجب قانون القوات المسلحة ، في وقت أعلن جهاز الأمن تشكيل لجنة للتحقيق في الحادثة

مليشيا
مليشيا
وقطعت قوات “الدعم السريع” التي تتبع لجهاز الامن والمخابرات السوداني، السبت، طريقا رئيسيا ، يربط العاصمة الخرطوم بالولاية الشمالية، وأوقف منسوبها الرحلات، لعدة ساعات، ونهبوا ممتلكات المواطنين.

وقال رئيس اللجنة بالانابة التوم الفاضل، للصحفيين الأحد ، أن حادثة اغلاق الطريق ونهب الممتلكات من العابرين والتي وقعت السبت، تخضع حاليا للتحقيق مرجحا أن يكون الجنود المحتجين مدفوعين من بعضهم البعض أو من جهة محددة، مشددا على أن الحادث يعتبر حالات فردية ولايمثل قيادة “الدعم السريع”.

وأقر المكتب الإعلامي لجهاز الأمن والمخابرات في وقت متاخر من ليل السبت، بأن بعض المجندين الجدد الذين أدخلوا حديثا لمعسكر التدريب بمنطقة الجيلي شمال الخرطوم ، خرجوا من المعسكر وأعاقوا حركة السير بطريق التحدي.

وأفاد تعميم صحفي أن المجندين مارسوا ” بعض التصرفات غير المسؤولة في مواجهة بعض المواطنين ومستخدمي الطريق وذلك احتجاجا على تأخر صرف مخصصاتهم المالية التي كانت وقتذاك وصلت خزينة المعسكر”.

وأكد إجتواء الوضع في زمن قياسي وإعادة الأمور الى نصابها وتشكيل مجلس تحقيق للإستقصاء وتقديم المخالفين الى المحاكم العسكرية .

Leave a Reply

Your email address will not be published.