Saturday , 13 July - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

هيئة محامي دارفور تطلب إعادة التحري مع المتهم بإغتيال طالب جامعة شرق النيل

الخرطوم 17 مايو 2015 ـ قالت هيئة محامي دارفور إنها انضمت إلى الدفاع عن الطالب المتهم بإغتيال طالب جامعة شرق النيل بالخرطوم، وطلبت إعادة التحري مع المتهم والشهود تحت إشراف النيابة، وناشدت المحامين المدافعين عن حقوق الإنسان الإنضمام لهيئة الدفاع عن محمد بقاري من أجل كفالة حقه في محاكمة عادلة.

هيئة محامي دارفور تطالب بمحاكمة عادلة للطالب محمد بقاري
هيئة محامي دارفور تطالب بمحاكمة عادلة للطالب محمد بقاري
وكان الأمين العام لهيئة محامي دارفور الصادق علي حسن قد انتقد لـ”سودان تربيون”، في وقت سابق، الظروف التي صاحبت بدء محاكمة بقاري المتهم بإغتيال أحد طلاب المؤتمر الوطني الحاكم بجامعة شرق النيل، في 29 أبريل الماضي، واتهم النيابة والقضاء بتعمد إخفاء المتهم في مكان غير معلوم لتدبير محاكمة إيجازية.

ولقي الطالب محمد عوض، الأمين العام السابق لاتحاد طلاب جامعة شرق النيل ببحري مصرعه، قبل أكثر من أسبوعين، إثر أحداث عنف بين طلاب موالون للحزب الحاكم، وآخرون يناصرون حركات دارفور.

وحسب بيان لهيئة محامي دارفور، الأحد، فإن الصدفة وحدها قادت يوم الخميس الماضي، المحامي والمدافع الحقوقي سمير أرقوف لحضور محاكمة الطالب محمد بقاري بمحكمة جنايات بحري وسط، حيث فضحت إجراءات المحاكمة العيوب التي شابت إجراءات التحري.

وقال البيان إنه اتضح عدم إخطار أسرة الطالب المتهم بالبلاغ المفتوح والإجراءات التي أتخذت ضده كما لم يظهر أولياء الدم، بالرغم من أن المادة “4/ط” من قانون الإجراءات الجنائية 1991 نصت على: “يجوز الصلح أو العفو في كل جريمة تتضمن حقا خاصا بمقدار ذلك الحق”.

وانتقد البيان احضار شرطة المباحث الجنائية ببحري أحد طلاب دارفور بجامعة شرق النيل كشاكي في البلاغ، مخفورا للمحكمة مع المتهم ونقل بذات الكيفية، ما يؤكد أنه لم يكن في كامل إرداته المعتبرة شرعا وقانونا، كما ظهرت عليه آثار الإعياء والإجهاد وكدمات وأضحة.

وكان المحامي الذي تصادف حضوره في المحكمة قد أفاد، أن أفرادا من المباحث أحضروا المتهم في حالة نفسية خطيرة وإصابات بالغة في الرأس.

وأوضح بيان هيئة محامي دارفور أنه جلسة المحكمة بدأت بسماع الشاكي المشار إليه حسب طلب شرطة المباحث الجنائية بحجة أن الشاكي سيسافر وهو أصلا طالب بالجامعة ولم تسبب لهذا السفر الذي يستدعي ضرورة سماعه على ذاك النحو من التعجل، مشيرا إلى أن العدالة كانت تقتضي البدء بسماع المتحري في البلاغ ليروي للمحكمة تحرياته مع المتهم والشاكي والشهود ويقدم ما لديه من معروضات في حضور الشاكي.

وتابع “إلتماس العذر للشاكي بحجة السفر وسماعه قبل المتحري يشير لرغبة شرطة المباحث الجنائية بحري في تأطير غياب الشاكي بعد سماعه في تلك الجلسة من حضور الجلسات اللأحقة”.

وطالبت الهيئة بعدم إهدار حق الطالب المتهم في التحري العادل وحقه في قبول قرارات وكالة النيابة أو استئنافها في مراحلها المختلفة وفقا لأحكام القانون، ما يقتضي تصحيح الإجراءات بإعادة البلاغ للتحري العادل مع المتهم وشهوده وتحت إشراف النيابة الجنائية وفقا للقانون.

وتشير “سودان تربيون” إلى أن إغتيال طالب جامعة شرق النيل، تسبب في موجة عنف بالجامعات السودانية، استهدفت طلاب دارفور، ما أسفر عن إصابة واعتقال العشرات منهم.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *