Saturday , 13 July - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

الحركة تسخر من وزير الدفاع وتقصف كادقلي والوطني يرد بمدفعية كلامية ثقيلة

الخرطوم 20 فبراير 2014- قصف الجيش الشعبي مدينة كادقلي بأربعة صواريخ كاتيوشا وفيما استخف رئيس الحركة الحركة الشعبية شمال مالك عقار بتصريحات وزير الدفاع عبد الرحيم محمد حسين التي توعد فيها بحسم المتمردين أمطر المؤتمر الوطني الحاكم الحركة بوابل من مدفعيتة الكلامية على خلفية انهيار مفاوضات أديس ابابا .

04072013047.jpg

وتوعد المؤتمر الوطني قطاع الشمال بالضغط العسكرى لارغامه على قيول خيار السلام ، وقال أمين أمانة الإعلام بالمؤتمر الوطني ياسر يوسف أن الحركة حضرت للمفاوضات وهى تعانى من ارتباك المواقف وتضمر فى نفسها إفشال الحوار خدمة لتحالفاتها التي لا علاقة لها بقضايا المنطقتين.

وأضاف انها فضلت الاحتفاظ بتحالفاتها مع حركتى عبدالواحد ومناوي على حساب أهل المنطقتين، ودعا المجتمع الدولي لممارسة ضغوط على قطاع الشمال حتى يستجيب لصوت العقل لإيقاف نزيف الدم وتحقيق السلام .

ودمغ يوسف الحركة بعدم الإرتقاء لمستوي المسئولية الوطنية والإنسانية بسلوكها في جولة المفاوضات الأخيرة وقال انها لم تكن مهمومة بانهاء معاناة مواطني المنطقتين.

من ناحيته إتهم مسؤول المنظمات بالمؤتمر الوطني عمار باشري جهات اجنية – لم يسمها- بعرقلة مفاوضات اديس ابابا، مؤكدا سيطرة القوات المسلحة على الأوضاع بمناطق القتال.

إلى ذلك استخف رئيس الحركة الشعبية لتحرير السودان – شمال- مالك عقار بتصريحات وزير الدفاع السودانى عبد الرحيم محمد حسين التى توعد فيها الحركة بصيف حاسم وقال عقار ان الحديث عن الوعود بالحسم وانهاء الحرب سمعناه كثيرا.

واضاف ( سمعناها مراراً وتكراراً في الأعوام 2011 – 2012- 2013 والأن 2014 وكل عام منها هو عام لحسم الحرب وذلك على لسان البشير و وزير دفاعه و آخرين ولم يحدث شئ سوى قصف المدنييين بالطائرات وتسليم آليات وعتاد جيش الحكومة ومليشياتها إلى جيوش الجبهة الثورية فلا جديد إذن في هذا الوعيد ).

وقال عقار ان وزير الدفاع وحال تعليق جولة التفاوض تعجل الانتقال من مربع التفاوض وإبداء حسن النوايا وبناء الثقة الى مربع الحرب والتوعد بالحسم .

ولفت الى ان وفد الحركة حضر لمقر المفاوضات برؤية واضحة دافعاً لمعاناة الاهالى فى مناطق الحرب ومعاناة جميع السودانين في كل ربوع السودان.

مردفا ( لذلك كان موقفنا إن الحل الشامل هو الأفضل لازمات السودان بما في ذلك المنطقتين لقناعتنا بأن حل المنطقتين لا يمكن أن يتم دون حل أزمات السودان كافة عكس ما رأت الحكومة في حصر التفاوض على المنطقتين حتى يتثنى لها الإنفراد ببقية السودان بطشا وتنكيلا.)

وقال رئيس الحركة ان وفده وصل للتفاوض وهو في قمة انتصاراته العسكرية كان أخرها معارك تروجي في جنوب كردفان و ملكن في النيل الأزرق.

وزاد ( إضافة الى معنويات جيوشنا الممتدة من دارفور الى جنوب كردفان وشمال كردفان والنيل الازرق، فهذا الوعيد هو تحصيل حاصل وفزاعة توجه بها وزير الدفاع الى بقية الشعب السوداني في ما تبقى من أقاليم ومدن وليس لنا نحن.)

واضاف (وزير الدفاع ومليشياته يعرفوننا حقاً وبشكل عملي في الميدان الذي لم ولن تتغير موازينه منذ العام 2011م والى الان، فهو أدرى بذلك أكثر من شعبنا الذي يتوجه اليه بهذه الترهات.)

وقال مالك عقار ان المسؤلية التاريخية تستوجب على الجميع التوجه صوب ايقاف الجرب بمخاطبة جذورها وإيجاد أليات جادة لتحقيق السلام الشامل العادل

وقصفت قوات تابعة للحركة الشعبية الأربعاء مدينة كادقلي عاصمة ولاية جنوب كردفان بـ4 صواريخ كاتيوشا.

وأفادت الحكومة المحلية بجنوب كردفان، أن الصواريخ سقطت خارج المدينة.

وقال والي جنوب كردفان آدم الفكي لـ “الشروق”، إن القصف يشير إلى عدم رغبة الحركة الشعبية في إحلال السلام بجنوب كردفان.

وأضاف أن الجيش السوداني سيمضي في عمليات الصيف الحاسم، حتى موعد الجولة القادمة، بعد أن بادر المتمردون بالعمل العسكري عقب رفع المفاوضات.

وقال الفكي إن استهداف الحركة الشعبية للمدن والمواطنين، بات أمراً معتاداً في كل أنشطتها العسكرية في الفترة الأخيرة. مؤكداً مقدرة القوات المسلحة على الرد بحسم على مصادر النيران.

واستهدف القصف، مدينة كادقلي بأربعة صواريخ كاتيوشا، مساء الأربعاء، سقطت خارج المدينة.

وكان آخر قصف وجهه المتمردون نحو مدينة كادقلي منتصف ديسمبر من العام الماضي.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *