Thursday , 11 August - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

والي شمال دارفور يُعلن طى الصراعات بجبل عامر

الخرطوم 23 يناير 2014- أعلن والي شمال دارفور عثمان كبر، طي الولاية للصراعات بجبل عامر، والصراعات القبلية في بعض المحليات، بجانب إسهام الولاية في حل مشكلة الرزيقات والمعاليا بشرق دارفور، وأكد استقرار الولاية خلال العام الماضي في المجالات الأمنية والخدمية.

وقال كبر خلال افتتاح دورة الانعقاد الثامنة للمجلس التشريعي، إن مؤشرات العام الحالي تركزت على تعزيز الأمن والاستقرار، وإنفاذ برامج المصالحات، والحد من الفقر، وتنفيذ مشروعات استكمال النهضة، والاهتمام بالمشروعات الخدمية والتنموية، ومشروعات حصاد المياه، والزراعة، وتجارة الحدود، إلى جانب تعزيز سياسة الاعتماد على الذات وتوسيع الإيرادات.

وكشف والي شمال دارفور عن عزم حكومة الولاية على إنشاء أكثر من (160) مشروعاً بالمحليات بتكلفة أكثر من (200) مليون جنيه. وأشار كبر لجهود الولاية نحو تخفيف أعباء المعيشة، والحد من تأثير الإجراءات الاقتصادية التي اتخذتها الدولة، والاهتمام بالتمويل الأصغر، والمخزون الاستراتيجي، لمعالجة النقص المتوقع في الحبوب الغذائية، ودعم الشرائح الضعيفة.

وأضاف أن الولاية عملت على متابعة أمر المرتبات، وسد العجز الناتج عن عدم إيفاء المركز بالتزاماته تجاهها حتى شهر ديسمبر، بجانب إدخال مراكز البيع المخفض. كما امتدح الشراكة الذكية بين الحكومة والمجتمع، من خلال حملة التعليم التي وفرت أكثر من (60) مليون جنيه.

من جانبه أكد رئيس المجلس التشريعي عبدالرحمن أحمد موسى، أن التحديات على المستويين القومي والولائي، تتطلب كثيراً من الحكمة والفطنة. واتهم عدداً من الدوائر التي تسعى لإيقاف عجلة التنمية والسلام بالبلاد، مؤكداً ارتهان بعض أبناء البلاد لتنفيذ أجندة تلك الدوائر. وأشار لانحسار التمرد في كل من دافور وكردفان والنيل الأزرق، داعياً حملة السلاح للانضمام لركب السلام وإنهاء معاناة أهلهم.

Leave a Reply

Your email address will not be published.