Thursday , 11 August - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

متمردو “الشعبية”: اشتباكات مع الجيش السوداني بالنيل الأزرق

الخرطوم 10 فبراير 2015 ـ قالت متمردو الحركة الشعبية ـ شمال، إن قواتها نصبت كمينا للجيش السوداني، الإثنين، على طريق “الكرمك ـ الدمازين” ما أسفر عن قتلى في صفوف القوات الحكومية، كما أن معركتين دارتا بين الطرفين في جبال الإنقسنا، ولم يتسنى لـ”سودان تربيون” الوصول للمتحدث باسم الجيش السوداني.

مواطنون هاربون من القتال الذي اندلع في سبتمبر 2011 عند بداية تمرد الحركة الشعبية في النيل الأزرق
مواطنون هاربون من القتال الذي اندلع في سبتمبر 2011 عند بداية تمرد الحركة الشعبية في النيل الأزرق
وتقاتل الحكومة السودانية، الحركة الشعبية لتحرير السودان ـ شمال، في ولايتي النيل الأزرق وجنوب كردفان منذ العام 2011.

وقال المتحدث باسم الحركة الشعبية ـ شمال أرنو نقوتلو لودي، إن قوات الجيش الشعبي ألحقت هزيمة بالقوات الحكومية الناشطة بمنطقة النيل الأزرق ضمن حملة “الصيف الحاسم”، وذلك عندما نصبت الجبهة الثانية (النيل الأزرق) لقوات الجيش الشعبي كميناً للجيش الحكومي على طريق “الكرمك ـ الدمازين”، بين بلدتي “ستة كيلو” و”سالي” شمالي الكرمك.

وأكد لودي في بيان تلقته “سودان تربيون” مقتل أربعة من قوات الحكومة، ضمنهم أمير للمجاهدين يدعى (بكري حسين)، فضلا عن تدمير عدد ثلاثة سيارات “مجروس” والاستيلاء على أخرى بحالة جيدة، ومدفع (12.7 ملم) دوشكا، ومدفع قرنوف (PKM) و10 بنادق كلاشنكوف.

وأشار المتحدث باسم الحركة إلى أن دورية تابعة للجيش الشعبي اشتبكت في منطقة جبال الأنقسنا مع “طوف” من الجيش الحكومي وقوات آخرى داعمة له في معركتين متقاربتين، أسفر القتال فيهما عن مقتل 4 من قوات الحكومة، وأسر 5 آخرين بينهم ضابط وأورد البيان تفاصيل متعلقة بأسماء ونمر عسكرية لعسكريين تم أسرهما.

وأفاد أنه تم كذلك الاستيلاء على 5 سيارات “لاندكروزر” بحالة جيدة محملة بمدفع (12.7 ملم) دوشكا، وتم تدمير 3 أخريات، بجانب الاستيلاء على 4 بنادق كلاشنكوف بحاله جيدة.

واعتبر الحرب التي تخوضها الحكومة في عدد جبهات الحرب “خاسرة كغيرها من الحروبات التي خاضتها منذ إنقلاب 1989”.

ولقي ثلاث من عمال جمعية الهلال الأحمر السوداني مصرعهم، الأحد الماضي، وأصيب رابع اثر هجوم استهدفهم اثناء عودتهم من مهمة تتعلق بتوزيع مساعدات انسانية للمحتاجين بولاية النيل الأزرق.

Leave a Reply

Your email address will not be published.