Monday , 30 January - 2023

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

(يونسيف) تفشل في دخول النيل الازرق وجنوب كردفان لتحصين “600” الف طفل

الخرطوم 25 نوفمبر 2013- عجزت “يونسيف” عن تحصين نحو (600) الف طفل في ولايتي النيل الازرق وجنوب كردفان ضد مرض الحصبة القاتل بسبب تردي الاوضاع الامنية ، ودعت المنظمة الأممية الحركات والمسلحة إلى تمكين فرق التحصين من الوصول الى الاطفال المستهدفين ، وتدعم اليونسيف الحمله بمبلغ (10.6) مليون دولار تمثل (80%) من تكلفة الحملة.

الأمم المتحدة تشتكي من خلاف الحكومة والمتمردين بشأن حملة تطعيم الأطفال
الأمم المتحدة تشتكي من خلاف الحكومة والمتمردين بشأن حملة تطعيم الأطفال

وقالت الأمم المتحدة الاسبوع الماضي إنها فشلت في تطعيم 165 الف طفل ضد مرض شلل الاطفال في الولايتين بعدما نشب خلاف بين الحكومة ومتمردين بشأن ما اذا كانت هناك حاجة لعقد اجتماع اخر بينهما وكان الطرفان وافقا على اجراء حملة التطعيم.

وتقاتل حكومة السودان متمردين من الحركة الشعبية لتحرير السودان-شمال في ولايتي جنود كردفان والنيل الأزرق الحدوديتين. وزادت وتيرة العنف بعد انفصال جنوب السودان في عام 2011 ويتهم السودان الجنوب بدعم المتمردين لكن جوبا تنفي هذه الاتهام.

وقال جون جينج مدير العمليات بمكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية إن الخرطوم والمتمردين توصلا لاتفاق فني بشأن كيفية إجراء حملة التطعيم في جنوب كردفان والنيل الأزرق خلال هدنة مزمعة من 5 إلى 12 من نوفمبر.

وقال للصحفيين في نيويورك “لكن في النهاية اصرت الحركة الشعبية لتحرير السودان-شمال على عقد اجتماع نهائي لإجراء مناقشات ختامية وفي هذه المرة قالت حكومة السودان لا ومن ثم وصل الأمر إلى طريق مسدود.”

وتابع القول “سلمت الأمم المتحدة بانه ما من حاجة لعقد اجتماعات اخرى لكن في ذات الوقت اذا كان هذا سيسمح باجراء حملة التطعيم فإننا سنعقد اجتماعا اخر.”

وقال جينج الذي اطلع مجلس الأمن الدولي يوم الاثنين الماضي على الوضع في المنطقة إنه اذا اعطي الضوء الأخضر للأمم المتحدة لإجراء الحملة فإنها ستكون على الأرض في اليوم التالي وسيكون بمقدورها تطعيم الاطفال في هاتين الولايتين في غضون اربعة ايام فقط.

ورصد شلل الأطفال اخر مرة في جنوب السودان عامي 2008 و 2009 اي قبل استقلال الجنوب. واصاب الفيروس اكثر من مئة طفل بالشلل في جنوب السودان واثيوبيا وكينيا واوغندا. واعلن خلو المنطقة من المرض مرة اخرى عام 2010.

وانطلقت الاحد المنصرم الحملة القومية للقضاء على الحصبة ؛ مستهدفه أكثر من (15) مليون طفل من عمر (9) أشهر إلى (15) عاما بجميع انحاء البلاد، بالتركيز علي ولايتي جنوب كردفان ودارفور وولايات الشرق.

ودعت وزارة الصحه المواطنين للتجاوب مع الحمله والتوجه بأطفالهم نحو مراكز التطعيم كاشفه عن تنسيق مع الجيش والقوات النظامية لضمان وصول فرق التطعيم للمناطق المتوترة امنيا.

وكشف تقرير سوداني سابق صدر عن الوزراة عن تسجيل (2600) إصابة بالحصبة لعام 2013 منها (151) حالة بولاية الخرطوم مشيرا الى أنخفاض حالات الإصابة مقارنة بالأعوام السابقة وحثت الوزارة الأسر على التجاوب مع الحمله والتوجه بأطفالهم نحو مراكز التطعيم وكشفت عن تنسيق مع الجيش والقوات النظامية لضمان وصول فرق التطعيم للمناطق المتوترة امنيا .

وافاد ممثل منظمة الصحة العالمية د. أحمد حردان ، أن مرض الحصبة يمثل (50%) من وفيات الأمراض المستهدفة بالتحصين، وأنها تمثل مرضا خطيرا يؤدي لفقدان السمع والعمى ويتسبب بعد الشفاء في عاهات مستديمة وينتشر بالأماكن المزدحمة والتي تقل بها التهوية.

و قال وزير الصحة السودانى بحر ادريس أبوقردة ، أن الحملة القومية للقضاء على الحصبة التي بدأت الاحد؛ تستهدف أكثر من (15) مليون طفل من عمر (9) أشهر إلى (15) عاما بجميع انحاء البلاد، وأكد الوزير خلال تدشين الحملة بولاية كسلا بشرق السودان، أهمية تطعيم الأطفال لرفع مناعتهم ضد المرض

وطالب نائب والى كسلا مجذوب أبو موسى ، الحركات المسلحة بوضع السلاح والسماح بإنفاذ حملة التطعيم فيما أكد مدير الرعاية الصحية، د. طلال الفاضل أهمية وضع الحصبة في أولويات إدارة التحصين، وأبان أن التغطية بلقاح الحصبة تبلغ (85%) مما يتطلب بذل مزيد من الجهد، وأضاف بأن إدارته تعمل لتقليل نقل الحالات الى العاصمة من خلال نشر الخدمات وتطوير العمل الصحي بالولايات.

وفي السياق، أوضح د. أحمد حردان ممثل منظمة الصحة العالمية، أن مرض الحصبة يمثل (50%) من وفيات الأمراض المستهدفة بالتحصين، وأنها تمثل مرضا خطيرا يؤدي لفقدان السمع والعمى ويتسبب بعد الشفاء في عاهات مستديمة وينتشر بالأماكن المزدحمة والتي تقل بها التهوية.

وكشف تقرير اصدرته وزارة الصحة السودانية عن تسجيل (2600) إصابة بالحصبة لعام 2013 منها (151) حالة بولاية الخرطوم وأشار الى أنخفاض حالات الإصابة مقارنة بالأعوام السابقة وحثت الوزارة الأسر على التجاوب مع الحمله والتوجه بأطفالهم نحو مراكز التطعيم وكشفت عن تنسيق مع الجيش والقوات النظامية لضمان وصول فرق التطعيم للمناطق المتوترة امنيا .

وبحسب التقرير فان ولايات شرق وغرب دارفور، شمال كردفان ، القضارف ، كسلا هى الاكثر اصابة و قال وزير الصحة بولاية الخرطوم مامون حميدة ان الخرطوم ايضا واحدة من اكثر الولايات التى تسجل اصابة بالامراص بسبب الوافدين من الولايات وقال ان محليات أمبدة وجبل اولياء الاكثر اصابة مشيرا الي ان (45)% من حالات الاصابة بالعمى في العالم بسبب الحصبة.

Leave a Reply

Your email address will not be published.