Monday , 26 February - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

مجلس الوزراء يمنع تشييد المساكن فى المنخفضات

الخرطوم 23 اغسطس 2013- وجه مجلس الوزراء السودانى بمنع إقامة المنشآت والمساكن في المناطق المنخفضة والأودية وطالب الولايات بسن القوانين واللوائح التي تنظم إنشاء المباني والحسم في تنفيذها.

و قالت وزارة الداخلية إن معدلات الأمطار التي شهدتها البلاد فاقت التوقعات والتحوطات التي اتخذتها الجهات المعنية.

وقال المتحدث باسم مجلس الوزراء د. عمر محمد صالح في تصريحات صحفية عقب الاجتماع الراتب للمجلس الخميس برئاسة عمر البشير إن المجلس وجه باستمرار تقديم العون للمتضررين جراء السيول والأمطار بالبلاد حتى يتم تجاوز الأزمة والاستفادة من وفرة المياه وتوجيهها لزيادة الغطاء الرعوي والنباتي، وأضاف أن المجلس استمع لتقارير من وزراء الداخلية والصحة والموارد المائية .

مشيراً إلى أن وزير الداخلية المهندس إبراهيم محمود حامد أحاط المجلس عبر تقرير عن موقف السيول والأمطار والفيضانات بالبلاد، كشف عن تأثر نحو 25 ألف مواطن بولاية الخرطوم و(17) ألف مواطن بالجزيرة كما تضررت أعداد أخرى في ولايات القضارف والنيل الأزرق ونهر النيل.

وقال صالح إن تقرير وزير الداخلية نبه إلى أن واحدة من أسباب تزايد الأضرار هو عدم تناسب المباني مع الظروف المناخية ورفض المتضررين الانتقال إلى مواقع بديلة.

وأشار المتحدث باسم المجلس إلى تأكيدات وزير الموارد المائية والكهرباء بشأن سيطرتهم على مناسيب النيل خاصة في الخرطوم ونهر النيل من خلال التحكم في خزان جبل أولياء وضبط التصريف في سد مروي وذلك لحماية الولاية الشمالية من الفيضان.

واستمع المجلس إلى تقارير من ولاة الخرطوم ونهر النيل والنيل الأبيض والجزيرة والنيل الأزرق وسنار لفتوا فيها للجهود المبذولة لاحتواء الأوضاع الصحية وتقديم العون الغذائي للمتضررين من السيول والأمطار فضلاً عن المساعي لتأهيل المرافق العامة التي تأثرت بالأمطار.

الى ذلك قال مجلس تشريعي ولاية الخرطوم إن السكن العشوائي يمثل مهدداً للأمن القومي، بالإضافة للآثار الاجتماعية والاقتصادية .

وأشارت الدراسة التي قدمها رئيس اللجنة الزراعية والهندسية اللواء موسى حسن بالمجلس الخميس إلى أسباب الظاهرة والشعور الاجتماعي لمواطني السكن العشوائي وهم يقيمون بجانب مدن ومناطق تتوفر فيها كل سبل الحياة بأنهم عنصر غير مرغوب فيه وشعورهم بالدونية .

و تعهد وزير التخطيط العمراني الرشيد فقيري بمعالجة ظاهرة السكن العشوائى بأسس وضوابط علمية .

وقال عضو المجلس التشريعي ولاية الخرطوم مختار الضو الهاشمي إن الحكومة أهملت السكن العشوائي وتركت الحبل على الغارب، كما أنها تركت الأراضي لـ(العطالة)، وطالب اللجنة الزراعية والهندسية بالمجلس بالجلوس مع المواطنين وباقي الأطراف لحل المشكلة، مشيراً إلى الدور الإيجابي الذي كانت تقوم به الإدارة الأهلية .

من جانبه دعا العضو عبدالملك البرير لمحاسبة اللجان الشعبية، وقال نهم محسوبين على النظام وإلى الآن لم نشهد تقديم لجنة للمحاكمة، وقال يجب أن نقف مع وزارة التخطيط لأنه لا تنقصنا التشريعات ونحتاج إلى الإرادة .

و شن العضو الفاتح عباس هجوماً عنيفاً على الدراسة، وقال إن الدراسة حاولت إثبات أن مناطق السكن العشوائي بها كل الظواهر السالبة، وأضاف أن الأشياء السالبة التي جاءت في الدراسة موجودة في كل المجتمعات، موضحاً أن المعلومات الخاصة بمنطقة أمبدة غير دقيقة .

Leave a Reply

Your email address will not be published.