Tuesday , 25 June - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

وفاة 67 شخص بعد تفشى الحمى الصفراء فى وسط دارفور

الخرطوم 7 نوفمبر 2012 – قال نائب رئيس اللجنة الزراعية بالبرلمان ابراهيم ابكر ان الحمى الصفراء ادت لوفاة 67 شخص بولاية وسط دارفور ووصف الوضع بالخطير بعد وصول المرض مرحلة الوباء بينما يمثل وزير الصحة بحر ادريس ابو قردة غدا امام لجنة الصحة بالبرلمان للتعريف بجهود الوزارة للحد من انتشار الحمى بولايات دارفور

مرضى مصابون بالحمى الصفراء في مستشفى نيالا التعليمي ـ
مرضى مصابون بالحمى الصفراء في مستشفى نيالا التعليمي ـ
وأفاد تقرير مشترك صادر عن وزارة الصحة الاتحادية ومنظمة الصحة العالمية وفاة 67 شخصا من بين 194 مصابا . وجاء هذا التقرير مؤكدا لارتفاع الاصابات بالحمى الصفراء في المنطقة خاصة وان التقارير السابقة الصادرة في ناهية اكتوبر الماضي كانت تتحدث عن رصد 84 حالة ووفاة 32 شخص بهذا الوباء.

وفى المقابل اعلنت وزارة الصحة الاتحادية انها يوميا تتلقى بلاغات عن اصابات جديدة وشكت من سيطرة بعض الجهات الدولية على المصل الواقى من المرض لكنها توقعت بدء وصول المصل خلال اسبوعين وأعلنت حاجة الوزارة الى (4) ملايين وحدة مصل لمواجهة الوباء

ويهاجم فيروس الحمى الصفراء الذي ينتقل عن طريق البعوض أنسجة الجسم وخاصة الكبد والكليتين حيث يمنعها من اداء وظائفها وتنخفض كمية البول وينتج عن ذلك بقع صفراء في الجلد وتسمم جسم المريض.

وأعلن وكيل وزارة الصحة لاتحادية عصام محمد عبدالله خلال اجتماع للمنظمات الطوعية امس بالمؤتمر الوطنى ان المرض انتشر بسرعة كبيرة فى (17) محلية بوسط وجنوب دارفور وغرب وشمالها .

وقال التقرير المشترك ان 83.3 في المائة من الاصابات تمت بولاية وسط دارفور. و7 في المائة منها فقط في ولاية جنوب دارفور.

وحذر النائب ابراهيم ابكر الحكومة من انتشار الحمى داعيا لمحاصرتها على وجه السرعة ، وأشار ابكر في تصريحات بالبرلمان امس الي ان المرض لا زال محصورا بولاية وسط دارفور خاصة بمحلية “نرتتي” وأعلن عن وفاة ما بين 50- 60 شخص مشيرا لعدم اكتمال حصر الحالات المصابة

ودعا المسؤول البرلمانى وزارة الصحة الاتحادية والأجهزة المعنية للتحرك لإنقاذ الوضع معترفا بنقص الامصال وضعف الامكانات المتاحة لمجابهة الوباء واعلن عن اجتماع لوزير الصحة بوزير المالية لتوفير الدعم اللازم منوها الى شروع لجنة الاسناد في ترتيبات طارئة وعاجلة لمواجهة الموقف بالتنسيق مع المنظمات والجهات ذات الاختصاص .

ومن جانبها اعلنت وزارة الصحة ومنظمة الصحة العالمية أمس عن بداية برامج تدريب لأكثر من 225 من العاملين في وزارة الصحة في مدينتي نيالا وكأس على رصد حالات الحمى الصفراء وعلاجها ومنع انتشار العدوى والوقاية ومكافحة المرض.

وينتظر ن تبدأ حملة التطعيم ضد هذا المرض في مطلع شهر ديسمبر القادم بعد وصول النتائج المخبرية الخاصة بتشخيص خصائص الفيروس الناقل للمرض في معهد باستور الطبي في السنغال.

Leave a Reply

Your email address will not be published.