Thursday , 23 May - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

المهدى : السودان يعيش استقطابا حادا

الخرطوم 15 اكتوبر 2012 — طالب زعيم حزب الامة القومى الصادق المهدى الاسلاميين الذين وصلوا سدة الحكم فى كل من مصر وتونس بالاتعاظ من تجربة الحكم الاسلامى فى السودان.

04012010g.jpgوقال فى ندوة عقدت بتونس امس فى اطار فعاليات منتدى الوسطية تحت عنوان “الاسلاميون وتحدى السلطة بين التطرف والاعتدال” قال ان الانقسام الذى لحق بالسودان كان على اساس شعارات اسلامية رفعها النظام الحاكم حاثا الحاكمين فى بلدان ثورات الربيع العربى على الاستفادة من تلك التجربة والحيلولة دون تقسيم بلدانهم.

واكد المهدى فى الندوة التى رصدتها “سودان تربيون” ان السودان يواجه حالة من الاستقطاب الداخلى الحاد ، واشار الى تململ عناصر فى السلطة من الوضع الحالى وتطلعها لاحداث تغيير ، منوها الى انه بينما تدعو جبهة الدستور الاسلامى الى تجاوز اطروحات الحكومة الحالية والحكم بالشريعة الاسلامية تسعى الجبهة الثورية الى الاطاحة بالنظام عبر القوة واقامة نظام علمانى .

ولفت المهدى الى ان فئة ثالثة ترى المخرج فى عقد مؤتمر مائدة مستديرة لتحقيق السلاموالاسنقرار بعيدا عن خيار العنف واردف “هذا ما نراهن عليه نحن ونعتقد انه الخيار الافضل بان تحل القضايا بصورة استباقية “.

وناشد الصادق دولتى مصر وتونس لمساندة ذات الخيار ودعم التيار الذى يسعى لفجر الديموقراطية بوسائل سلمية استباقية ، حسب تعبيره.

وشدد المهدى على ان النظام الحاكم الان فى السودان مسؤول بنحو مباشر عن الانفصال برغم ان الاستعمار طبقا للمهدى اسس منذ وقت مبكر لسياسة المناطق المقفولة ، وقال ان الحكومة الحالية رفعت شعارات اقصائية فى مجتمع معروف بتنوعه الاثنى والثقافى.

وذكر المهدى ان الانقلابات العسكرية تعتبر السبب الرئيسى فى حالة الاستقطاب الحاد لجهة ادمان اصحاب الانقلابات للعمل السرى تحت الارض واردف ” الانقلابات العسكرية تعمل على تحقيق استقرار اصطناعى مؤقت اضراره كثيرة “.

Leave a Reply

Your email address will not be published.