Thursday , 29 September - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

ايقاد تطالب الخرطوم وجوبا بتسوية الخلافات

الخرطوم 27 نوفمبر 2011 — حثت قمة الإيقاد الطارئة التي عقدت في أديس أبابا امس الاول ، الخرطوم وجوبا على تسريع معالجة القضايا موضع الخلاف في تطبيق اتفاقية السلام لعام 2005 التي أنهت الحرب وقادت إلى انفصال الجنوب.

وشارك السودان في القمة الطارئة بوفد قاده وزير الدولة للخارجية صلاح الدين ونسي، وشهدت القمة مشاركة رئيس الوزراء الأثيوبي والرئيس الكيني والرئيس الجيبوتي والرئيس الصومالي. و قدم رئيس مفوضية السلم والأمن الأفريقي رمضان العمامرة شرحاً لتطورات الأوضاع بالسودان فيما يختص بالبنود العالقة في اتفاقية السلام الشامل بين دولتي السودان وجنوب السودان.

وحثت القمة الطارئة الخرطوم وجوبا على ضرورة السعي من أجل معالجة كافة القضايا موضع الخلاف في الإطار الثنائي وبنفس الروح التي برزت من الرئيسين عمر البشير وسلفاكير ميارديت خلال قمة الإيقاد للدورة (18) في يوليو الماضي والتي من خلالها عبر الرئيسان عن عزمهما حل كافة القضايا محل الخلاف بروح الود والوئام ومن خلال العمل الثنائي مع الحرص على الابتعاد عن الحرب مهما تفاقمت الخلافات.

وكان العمارة تطرق لجهود اللجنة الأفريقية رفيعة المستوى برئاسة الرئيس ثابو أمبيكي والتي تم التمديد لها لعام آخر لمواصلة مجهوداتها الخاصة بتحقيق السلام الشامل بالسودان.

وكان السودان ودولة الجنوب قد تبادلا الاتهامات مؤخرا بدعم التمرد في جنوب السودان وجنوب كردفان والنيل الأزرق ودارفور. وقام رئيس الجنوب سلفا كيؤر ميادريت بجولة في نيروبي وكمبالا وأديس أبابا اتهم فيها الخرطوم بدعم الحركات المتمردة في الجنوب ونفى فيها تورط بلاده في دعم الحركة الشعبية لشمال السودان.

Leave a Reply

Your email address will not be published.