Thursday , 22 February - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

المبعوث الامريكى يتنبأ بانفصال سلس للجنوب عن الشمال

الخرطوم 3 يوليو 2011 — قال مبعوث ادارة الرئيس باراك اوباما الخاص للسودان برينستون ليمان بان الولايات المتحدة ترى ان جنوب السودان سينفصل بسلاسة عن الشمال عندما يعلن استقلاله في التاسع من يوليو تولكن الجانبين يواجهان تحديات اقتصادية وامنية صعبة يمكن ان تهدد باندلاع مزيد من العنف.

وقال ليمان ان انفصال جنوب السودان رسميا سيكون “مناسبة احتفالية” على الرغم من حقيقة انه ليس من المحتمل ان تتخذ جوبا والخرطوم قرارات بسرعة بشأن قضايا خلافية من بينها تقسيم عائدات النفط ووضع منطقة ابيي الحدودية المتنازع عليها.

واضاف ليمان في إفادة صحفية “اعتقد ان التاسع من يوليو سيسير في الطريق الذي يجب ان يكون عليه وهو انهاء عقود من الحرب الاهلية بين الشمال والجنوب.
“ولكن الجانبين يشعران في حقيقة الامر بان اي عودة الى الحرب العامة ستكون مسألة مفجعة لكليهما.

“وهذا لا يعني ان ..الاشتباكات العسكرية قد لا تقع لانهما اما لم يحلا احدى المشاكل او لانفلات المشاعر.”

وحث ليمان الجانبين على التحرك بسرعة على عدة جبهات لوقف الاضطرابات المحتملة. ويتوجه ليمان الى اديس ابابا يوم السبت لاجراء مزيد من المحادثات مع الزعماء السودانيين قبل التوجه الى جوبا عاصمة جنوب السودان.

وقال ليمان انه يتعين على المجتمع الدولي تصعيد الضغط لانهاء العنف في جنوب كردفان ولسماح الخرطوم بحرية وصول المساعدات الانسانية بشكل كامل.

واضاف ان كلا الجانبين بحاجة لان يؤكد لمليون جنوبي يعيشون في الشمال انهم لن يصبحوا بلا دولة بعد مرسوم التاسع من يوليو تموز وتأكيد اتفاقية هشة بشأن نزع سلاح حدودهما المشتركة.

وقال”اعتقد ان هذا كله يمكن ان يحدث ولكنه سيتطلب عملا كثيرا. “وسيتطلب كثيرا من اتخاذ القرارات الشجاعة.”

وعملت الولايات المتحدة لتذليل طريق جنوب السودان الى الاستقلال بعد استفتاء جرى في يناير شهد اختيار الناخبين الجنوبيين الاستقلال عن الشمال وتشكيل احدث دولة في افريقيا.

Leave a Reply

Your email address will not be published.