Monday , 28 November - 2022

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

الصين تحث حركات دارفور المتمردة للانضمام لوثيقة سلام الدوحة

الدوحة 31 مايو 2011 –
حثت الصين الثلاثا ، كافة الحركات الدارفورية المسلحة الى الانضمام الى وثيقة الدوحة لسلام دارفور، مؤكدا دعم بلاده لجهود السلام في الاقليم الواقع غربي السودان.

_-165.jpg

ونقلت وكالة (شينخوا) الصينية عن المبعوث الصينى الخاص الى السودان ، ليو قوى جين امس في الدوحة ، تأكيده على اهمية انضمام جميع اطراف النزاع الدارفورية ، خاصة الحركات المسلحة الى وثيقة الدوحة لسلام دارفور، التي اقرها المؤتمر الموسع لاصحاب المصلحة في دارفور بما يؤكد رغبتهم القوية نحو ارساء اسس السلام الدائم والشامل في الاقليم.

واكد المبعوث الصيني دعم بلاده الكامل لجهود المجتمع الدولي من اجل احلال السلام في دارفور ووضع حد لمعاناة اهل الاقليم التي استمرت على مدى السنوات الثماني الماضية منذ تفجر الازمة عام 2003.

واعتبر ان السلام هو السبيل الوحيد للامن والاستقرار والتنمية المستدامة في دارفور، وشدد على ان الصين ستستمر في دعم ومساندة جهود المجتمع الدولي للوصول الى السلام المنشود في اقليم دارفور والبحث عن حل دائم للنزاع هناك.

واوضح ليو قوي جين ان الوقت قد حان بالنسبة للفرقاء السودانيين لنبذ خلافاتهم والجلوس على طاولة التفاوض والعمل سويا من اجل السلام المستدام في دارفور.

وكانت وساطة سلام دارفور قد اعلنت امس الاثنين، ان المؤتمر الموسع لأصحاب المصلحة في دارفور سيعتمد وثيقة الدوحة لسلام دارفور كأساس للسلام الدائم والشامل بالاقليم، لكن دون توقيعها من قبل اي من اطراف التفاوض.

واعلن وفدا الحكومة السودانية والتحرير والعدالة في 20 مايو الجاري، عن اتفاقهما حول القضايا الرئيسية التي تتضمنها وثيقة سلام دارفور النهائية بعد عرضها عليهم من قبل الوساطة.

بينما اعتبرت حركة العدل والمساواة الدارفورية المسلحة السبت الماضي، انها ليست “جزءا من وثيقة السلام النهائية”، وطلبت “مزيدا من الوقت” للتفاوض مع الحكومة السودانية، لكنه شددت على تمسكها بخيار الحل السلمي لازمة دارفور .

Leave a Reply

Your email address will not be published.