Friday , 24 May - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

الإمارات تنفي اتهامات السودان بتمويل الدعم السريع وتعتبرها تهربا من المسؤولية

الامارات ترفض اتهامات السودان

أبو ظبي 22 أبريل 2024 ــ نفت الإمارات اتهامات السودان بتمويل قوات الدعم السريع التي يقاتلها الجيش منذ عام، وقالت إنها تفتقر إلى أدلة تدعمها واعتبرتها محاولة لصرف الانتباه عن تدهور الوضع الإنساني.

وطالب مندوب السودان لدي الأمم المتحدة الحارث إدريس، الجمعة، مجلس الأمن الدولي بإدانة الإمارات ودعوتها لوقف تزويد قوات الدعم السريع بالعتاد الحربي والسيارات المصفحة وأدوات التشويش والصواريخ وتمويل المقاتلين.

وأرسلت مساعدة وزير الخارجية الإماراتي، لانا زكي نسيبة، الأحد، رسالة إلى مجلس الأمن الدولي رداً على اتهامات الدبلوماسي السوداني.

وقالت الإمارات، في الرسالة التي نشرتها الاثنين، إنها “ترفض رفضًا قاطعًا ادعاءات مندوب السودان لدي الأمم المتحدة والتي لا أساس لها من الصحة، حيث أنها محاولة لصرف الانتباه عن الصراع وتدهور الحالة الإنسانية الناجمة عن القتال”.

وأشارت الرسالة، إلى إن ادعاءات تورط الإمارات في زعزعة الاستقرار في السودان وتقديم دعم عسكري أو لوجستي أو مالي أو سياسي لأي فصيل، تفتقر إلى أدلة موثوقة لدعمها.

ولم يبت مجلس الأمن الدولي في شكوى رسمية قدمتها السلطات السودانية في 29 مارس السابق ضد الإمارات، اتهمتها فيها بالتخطيط لإشعال النزاع وتقديم العتاد العسكري لقوات الدعم السريع عبر تشاد.

وقالت الإمارات إن أطراف النزاع استمرت في إطالة الأعمال العدائية، مما تسبب في مشقة ومعاناة لا يمكن وصفها للشعب السوداني وتهدد بزعزعة استقرار المنطقة بأكملها.

وشددت على أنها ملتزمة باحترام سيادة الدول وعدم التدخل في شؤونها الداخلية، متعهدة بالعمل على دعم أي عملية تهدف إلى تسوية دائمة تحقق توافق وطني لتشكيل حكومة بقيادة مدنية.

ورفض السودان مشاركة الإمارات في منبر جدة الذي يتوقع ان يستأنف خلاله طرفي النزاع المفاوضات خلال الأيام المقبلة، بعد دعوات إشراك القوى الإقليمية الفاعلة في تسوية النزاع المتطاول في السودان.