Wednesday , 22 May - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

البرهان: الجيش استعاد صناعاته الدفاعية ومنظومات المدفعية والطيران

البرهان تعهد بنصر قريب

الخرطوم 12 أبريل 2024 ــ أعلن قائد الجيش السوداني عبد الفتاح البرهان، الجمعة، إن القوات المسلحة تمكنت من استعادة أغلب الصناعات الدفاعية والأسطول الجوي ومنظومات المدفعية والطيران.

وقال البرهان، الذي تحدث أمام حشدًا من الجند والضباط بمنطقة أم درمان العسكرية، إن “الجيش استطاع استعادة جزء كبير من صناعاته الدفاعية وأسطوله الجوي ومنظومات المدفعية والطيران، وقريبًا سيتم حسم المعركة لصالح الشعب”.

واعتبر صبر الشعب السوداني وتصميمه القضاء على التمرد ــ في إشارة لقوات الدعم السريع ــ الدافع المباشر للانتصارات التي تحققت على يد الجيش.

وأضاف: “المتحركات التي شكلتها القيادة قادرة على حسم التمرد والقضاء عليه، فالجيش المسنود بالشعب لن يُهزم والذين يحلمون بتفكيك القوات المسلحة نقول لهم بأنه حلم بعيد المنال”.

واندلع النزاع بين الجيش وقوات الدعم السريع في 15 أبريل 2023، بعد خلافات حيال قضايا عسكرية تتعلق بمواقيت الدمج والقيادة والسيطرة جرى بحثها ضمن عملية سياسية كانت تستهدف تسليم السُّلطة إلى المدنيين وتأسيس جيش مهني واحد.

وشدد البرهان على أن “التمرد ومعاونيه في الداخل والخارج، كانوا يريدون فرض أجندات تخصهم وتمكنهم من حكم البلاد دون وجه حق، لكن إرادة الشعب وجيشه كانت فوق الجميع، حيث انخرط الجيش بمساندة المقاومة الشعبية في مواجهة هذه المخططات”.

وتعهد قائد الجيش بتنظيم المقاومة الشعبية “في قوالب صحيحة بعيدًا عن التسييس”، مشددًا على ضرورة جعل الاستنفار الشعبي نظيفًا تحت إمرة القوات المسلحة.

وجدد البرهان شروط الجيش قبل استئناف التفاوض مع قوات الدعم السريع، مشددًا على أن “القوات المسلحة ليست لها مشكلة مع التفاوض، ولكن كيف تتم العملية وبأي صورة”.

وأضاف: “طالما الحرب مستمرة لن نتفاوض وطالما هناك احتلال لمنازل المدنيين ومدن الجنينة ونيالا وزالنجي والخرطوم والضعين ومدن الجزيرة فلن نتفاوض، وإذا رغب المتمردون في الحوار عليهم أولا إخراج قواتهم خارج المدن وتجميعها في مناطق محددة”.