Tuesday , 23 April - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

«يونيسيف» : 730 ألف طفل سوداني عرضة لأسوأ أنواع سوء التغذية

نساء وأطفال يجلسون في مركز للتغذية في مخيم كلمة للنازحين خارج نيالا، العاصمة الإقليمية لولاية جنوب دارفور (أ ف ب)

بورتسودان 27 فبراير 2024 – توقع مسؤول في منظمة الأمم المتحدة لرعاية الطفولة “يونيسيف” بالسودان أن يكون نحو 730 ألف طفل سوداني عرضة للإصابة بسوء التغذية الحاد الوخيم – أسوأ أنواع سوء التغذية – وقال إن دارفور تعاني واحدة من أسوأ مستويات سوء التغذية التي تهدد حياة 200 ألف طفل بالإقليم هذا العام.

وأكد عثمان أبو فاطمة منسق الطوارئ بالمنظمة لولايتي البحر الأحمر ونهر النيل في مقابلة مع “سودان تربيون” أن قرابة الأربعة ملايين طفل سيعانون من سوء التغذية الحاد هذا العام في السودان بما في ذلك أكثر من 730 ألف طفل من المتوقع أن يعانوا من سوء التغذية الحاد الوخيم، وهو أسوأ أنواع سوء التغذية.

وشدد أبو فاطمة أن هؤلاء الأطفال سيحتاجون إلى علاج متخصص ومتواصل – حسب تعبيره -.

وحذر المسؤول من أن إقليم دارفور يعاني واحدة من أسوأ مستويات سود التغذية في السودان لجهة أنه من المتوقع أن يعاني أكثر من 200 ألف طفل بدارفور من سوء التغذية الذي يهدد حياتهم هذا العام، في حين أن معظم المرافق الصحية تقريباً لا تعمل.

وتعاني ولايات السودان التي سيطرت عليها قوات الدعم السريع من توقف غالبية المستشفيات والمراكز الصحية.

ومنذ منتصف أبريل الماضي اندلعت الحرب بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع في الخرطوم قبل أن تتسع دائرتها في عدة ولايات بإقليمي دارفور وكردفان وولاية الجزيرة في أواسط السودان.

وقال أبو فاطمة إنه على الرغم من أن يونسيف لا تستطيع أن تقدر بالضبط عدد الأطفال الذين ماتوا بسبب سوء التغذية هذا العام، لكنها تدرك أن “الأطفال يواجهون مزيجا قاتلا من سوء التغذية والمرض بينما تكافح النظم الصحية للعمل في جميع أنحاء البلاد. الأطفال الذين يعانون من الهزال الشديد هم أكثر عرضة للوفاة 11 مرة من الطفل الذي يتمتع بتغذية جيدة لأن أجهزتهم المناعية الضعيفة تحول أمراض الطفولة الشائعة مثل الإسهال والملاريا والحصبة إلى أمراض قاتلة”.

ودعا إلى توفير المزيد من التمويل للاستجابة للاحتياجات المتزايدة موضحا أن يونسيف تناشد الحصول على 840 مليون دولار في عام 2024 للوصول إلى 9.9 مليون شخص، بما في ذلك 7.6 مليون طفل في السودان بالحماية والتعليم والصحة والتغذية وخدمات المياه والصرف الصحي والخدمات النقدية.

وأفاد أن يونسيف تواصل تقديم خدمات التغذية المنقذة للحياة للأطفال في السودان بما فيهم أولئك العالقين في مناطق النزاعات، وزاد “خلال العام 2023 خضع 5.4 مليون طفل لفحص سوء التغذية، منهم 313,400 طفل حصلوا على العلاج”.

وأضاف أن اليونيسف حاليا هي المزود الوحيد للأغذية العلاجية الجاهزة المستخدمة لعلاج الأطفال الذين يعانون من سوء التغذية الحاد، كما قامت مع شركائها بتأمين إمدادات الأغذية العلاجية الجاهزة للاستخدام حتى شهر يوليو وتقوم الآن بتنفيذ استجابة موسعة لمنع وقوع خسائر فادحة في الأرواح.

وتابع “تشمل استجابتنا توزيع فرق الصحة والتغذية المتنقلة، وحملات التشخيص والعلاج، ودعم العاملين الصحيين في الخطوط الأمامية لمنع الانهيار التام للخدمات الصحية المنقذة للحياة للأطفال، كما نراقب عن كثب حركة النزوح والتحركات عبر الحدود والارتفاع المفاجئ الذي يهدد الحياة في أعداد الأطفال المصابين بسوء التغذية وانتشار الأمراض”.