Tuesday , 18 June - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

معارك ضارية والجيش يقول إن خسائره لا ترقى لتصريحات الدعم السريع

Smoke rises from Sudan’s capital as conflict grips Khartoum on May 22, 2023

Smoke rises from Sudan’s capital as conflict grips Khartoum on May 19, 2023 (AFP photo)

الخرطوم 14 يوليو 2023- تصاعدت حدة المعارك في الخرطوم الجمعة، لكن أكثرها ضراوة وقعت في الخرطوم بحري التي قال الدعم السريع إنه كبد فيها الجيش خسائر فادحة بينما أعترف الأخير بالخسائر لكنه شدد على أنها لم تصل لما تبثه قوات الدعم السريع من تضخيم.

وشارفت الحرب بين الجيش وقوات الدّعم السريع دخول شهرها الرابع، في ظل فشل مساع دولية وإقليمية في اثناء الطرفين على وقف فوري للقتال وتسهيل ايصال المساعدات الإنسانية، حيث يصر الجانبين على تحقيق نصر كاسح على الاخر.

وخلفت المعارك الحربية التي اندلعت في الخامس عشر من أبريل الماضي اوضاعاً انسانية سيئة حيث انعدمت مياه الشرب وانقطعت الكهرباء عن أجزاء واسعة من العاصمة الخرطوم كما خرجت عديد من المستشفيات عن العمل، وأجبرت ما يزيد عن الثلاث ملايين سوداني على النزوح واللجوء.

ونقلت مصادر عسكرية تحدثت لـ”سودان تربيون” أن قوة كبيرة من الجيش تحركت فجر الجمعة من معسكر “حطاب” شمال بحري واخرى قادمة من أمدرمان عبرت جسر الحلفايا بغرض التقدم نحو مقر سلاح الإشارة وصولاً الى القيادة العامة للجيش شرقي العاصمة الخرطوم.

وأشارت الى أن المتحرك وقع في كمينين نصبته قوات الدّعم السريع، الأول في منطقة “الدروشاب” ما أدى لتشتيت القوة وفقدانها لعدد كبير من الاليات وأسر وقتل العشرات من الجنود والضباط حيث استخدمت الدعم السريع الاسلحة الثقيلة.

وبحسب المصدر فإن بقية القوات واصلت التقدم نحو عمق بحري لتقع في كمين ثان بشارع الإنقاذ، المؤدي لجسر النيل الأزرق، ما ادى لتشتيت القوة واجبارها على الانسحاب نحو جسر الحلفايا الخاضع جزء منه لسيطرة الجيش.

ووصف شهود عيان تحدثوا لسودان تربيون من منطقة الحلفايا بالخرطوم بحري، إن معركة اليوم تعد الاعنف منذ بداية الحرب واستخدمت فيها كل أنواع الأسلحة، مؤكدين وقوع عديد من الإصابات بينها امرأة تعرضت لجرح في الكتف بسبب شظايا مقذوف.

وأفادوا أن تبادل إطلاق النار بين الطرفين استمر لساعات طويلة الأمر الذي تسبب في سقوط عديد من المقذوفات في عديد من المنازل بالمنطقة.

وبثت صفحات تابعة لقوات الدّعم السريع مقاطع فيديو تظهر قتل واسر عدد كبير من الجنود والضباط بينهم ضابط برتبة عميد والاستيلاء على مركبات الجيش.

وقال بيان أصدره المتحدث باسم قوات الدّعم السريع طالعه “سودان تربيون” إن قواتهم تمكنت من “سحق كامل لقوات الجيش التي حاولت الاعتداء على تمركز الدعم السريع في منطقة بحري”.

وأعلن الاستيلاء على 130 مركبة بكامل عتادها، منها 90 مركبة من قوات حطاب، والبقية من القوة المهاجمة من جهة الحلفايا، إلى جانب الاستيلاء على عدد من الآليات العسكرية وأسر العشرات من أفراد القوة بينهم ضابط برتبة عميد ركن، وتحدث كذلك عن مصرع المئات من جنود الجيش قال إن جثثهم متناثرة في الطرقات بينهم قائد القوة برتبة لواء وقائد ثاني بذات الرتبة.

لكن المتحدث باسم الجيش السوداني قال في بيان إن القوات المسلحة نفذت الجمعة، حملات تمشيط واسعة شملت مدن الخرطوم الثلاث.

واقر بوقوع “بعض الخسائر بجزء من محور بحري” قال إنها “لم تؤثر على مجرى العمليات، ولا علاقة لها بالأعداد الكبيرة التي وردت ببيان المليشيا المتمردة التي درجت على المبالغة والتضخيم الكاذب”.