Wednesday , 24 April - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

« ترك» يطالب بتنحية «حميدتي» من رئاسة لجنة معالجة أزمة شرق السودان

حميدتي شرق السودان

حميدتي في مخاطبة بشرق السودان - ارشيف

الخرطوم 14 فبراير 2023 ـ طالب رئيس المجلس الأعلى لنظارات البجا والعموديات المستقلة محمد الأمين ترك الثلاثاء، بتنحية رئيس لجنة مُعالجة أزمة شرق السودان محمد حمدان دقلو “حميدتي”.

وفي فبراير العام الماضي، عين رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان نائبه رئيساً للجنة إنهاء أزمة الشرق، واصدر حميدتي بعد وقت وجيز من تكليفه حزمة قرارات لمعالجة الأوضاع في الإقليم الشرقي، شملت تكوين لجنة لجبر الضرر ، وأخرى فنية معنية بتخطيط الحدود الإدارية للقبائل والنظارات لكن ترسيم الحدود قبليا أثار نقاشات حادة واعتراضات صريحة عليه من قبائل معروفة.

وظلت مجموعة عبد الله أوبشار المناوئة لترك، تتهم حميدتي بالتورط في تقسيم مجلس البجا والتأثير على بعض القيادات.

وقال ترك لدى مُخاطبته ورشة أقامها مجلس البجا في الخرطوم متحدثا عن حميدتي دون أن يسميه “لا نريد أن نعادي كل من أدار الملف في الفترة الماضية، ولكن الآن يجب ان تتوقف وعلى البرهان ان يكلف شخص آخر، ونرى أن اجتهادك خلال الفترة الماضية كان فيه شق الصف بين قيادات الشرق”.

ونظم مجلس البجا المناوئ للاتفاق الإطاري ورشة لمناقشة قضايا شرق السودان بمُشاركة ممثلين من ولايات الإقليم الثلاث، وهي ورشة مناوئة للتي تنظمها قوى الاتفاق الإطاري والتي تختتم أعمالها الأربعاء.

والأحد الفائت، قال ترك إنه منع مناصريه من الاعتداء على طائرات أرسلتها الآلية الثلاثية لنقل وفود مشاركة في مؤتمر خاص بشرق السودان.

وأعلن ناظر الهدندوة تمسكهم  بمُخرجات ملتقى الحوار “السوداني ـ السوداني” الذي استضافته العاصمة المصرية مطلع فبراير الجاري وأضاف “مخرجات ورشة القاهرة خاصة المتعلقة بقضية شرق السودان لا تراجع عنها وإن أدى ذلك لحمل السلاح” ورأى بأنها المخرج لأزمة الإقليم ووضع حد للفتنة التي تخطط لها جهات لم يسمها.

وطالب رئيس مجلس السيادة باستصدار قرارات مصيرية بمنح الشرق منبر تفاوضي منفصل، وتشكيل لجان لجبر الضرر وإقامة مؤتمر للمصالحات مع الإبقاء على تعليق مسار شرق السودان المُختلف حوله.

واستعرض ترك الوثائق والأوراق التي قال إنهم اتفقوا عليها مع عدد من القيادات الأهلية لتكون مرجعاً في المنبر التفاوضي، وقال بأن هناك جهة لم يسمها تدخلت بينهم ما أحدث انقساما وسط مجلس البجا.

وتابع : “الانقسام فرض علينا الترغيب والترهيب، وبين أن هناك واقع فرض عليهم ، واتهم جهات بالسعي لاشعال الحرب بين اهالي الشرق.

وزاد “لذا قررنا ان نلتزم بنداء أهل شرق السودان، المقرر في ورشة القاهرة”.