Sunday , 21 April - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

قيادي أهلي : خسائر أحداث «بليل» بلغت 130 مليون دولار

السلطان جعفر كسفروك

الخرطوم 10 يناير 2023 – قدرت قيادات أهلية الثلاثاء، الخسائر الناجمة عن إحراق قُرى في مناطق بولاية جنوب دارفور غرّبي السودان بنحو 130 مليون دولار.

وعاشت عديد من القرى شرقي نيالا عاصمة ولاية جنوب دارفور خواتيم ديسمبر المُنصرم تفلتات أمنية إثر هجمات نفذها مسلحون راح ضحيتها  11 شخصا على الأقل، بينهم شرطي وآخر من الدعم السريع، وأحرقت المجموعات المسلحة عدد من القرى ما أدى إلى فرار نحو 16 ألف من المدنيين.

وقال سُلطان عموم “الداجو” جعفر إبراهيم كسفروك  في مؤتمر صحفي عُقد في الخرطوم ” إن حجم  الخسائر التي خلفتها الأحداث الأخيرة تصل لـ 130 مليون دولار بجانب نزوح أكثر من 7 الاف أُسرة بحسب مفوضية العون الإنساني”.

وأشار إلى أن الخسائر نجمت عن حرق نحو 15 قرية بصورة كُلية وجزئية فضلاً عن نهب نحو 11 قرية أخرى بيد المليشيات المسلحة.

وأفاد كسفروك أن الهجوم الوحشي على قرى بلدة “بليل” نفذته مجموعات مسلحة تستغل سيارات دفع رباعي وترتدي زى قوات الدّعم السريع كاشفا أن الإحصائية النهائية لضحايا الأحداث بلغت 14  قتيل بعد العثور على جثامين ثلاث أشخاص كانوا في عداد المفقودين.

وكان نائب رئيس مجلس السيادة السوداني محمد حمدان دقلو “حميدتي” أعلن لدى تفقده القرى المتأثرة بالأحداث في بلدة “بليل” عن توقيف عناصر من قوات الدّعم السريع للتحقق من انخراطهم في القتال الدامي الذي شهدته مناطق بولاية جنوب دارفور.

وفي الثاني من يناير الجاري وقع طرفا النزاع الأهلي بمنطقة بليل الرزيقات والداجو اتفاق وقف عدائيات بموجبها ينشرا ثقافة السلام وينبذا العنف والعنصرية، لكن الاتفاق عارضته قيادات من الداجو وطالبت بإلغائه لأنه لم يتحدث عن مُحاكمة الجُناة وطرد من أسموهم بالمستوطنين الجدد في الأراضي التي سيطروا عليها خلال سنوات حرب دارفور.