Thursday , 23 May - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

الأجهزة الأمنية في السودان توقف عرض مسرحية تتحدث عن (ثورة ديسمبر)

نيالا 25 مارس 2022- أوقفت الأجهزة الأمنية في السودان عرض مسرحية تتحدث عن الثورة التي أطاحت بالرئيس عمر البشير كان مقرراً عرضها في مسرح “البحير” بمدينة نيالا رئاسة ولاية جنوب دارفور غربي السودان.

وكانت مجموعة المسرح التفاعلي التابعة لمركز “بشيش” الثقافي أعلنت عرض مسرحية بعنوان “في أيام الخوف” بمسرح البحير ضمن مهرجان نيالا المسرحي الذي بدأ أعماله الثلاثاء الماضي.

وقال عضو في  مركز “بشيش” الثقافي مفضلا حجب اسمه  لـ”سودان تربيون” إن المسرحية تتناول بالتفصيل الثورة الشعبية التي أطاحت بنظام البشير والأنظمة التي توالت على حكم السودان منذ الاستقلال حتى الآن وهي ضمن الأعمال الفنية في مهرجان نيالا للمسرح”.

وأوضح أن قوة أمنية رجح تبعيتها لجهاز المخابرات العامة “استدعت مخرج المسرحية معمر القذافي محي الدين وطلبت منه إجراء تعديل في النصوص الأمر الذي رفضه ليتم  إبلاغه  بمنع عرضها على المسرح”.

وتابع ” مهرجان نيالا المسرحي منذ افتتاحه يوم 22 مارس الجاري قدم عروض أثارت غضب وخوف منسوبي الأمن لكونها تناولت بالتفصيل قصة ثورة ديسمبر في وجود والي الولاية وتحدث عدد منهم معنا مطالبين بإجراء تغييرات في عدد من الأعمال”.

وتابع ” في اليوم الثاني للفعالية  قطع عنا  التيار الكهربي أثناء عرض ولاية غرب دارفور وغيرها من المضايقات”.

و”المسرح التفاعلي” واحدة من المجموعات الفنية التي تعمل ضمن مركز “بشيش” الثقافي وتضم ممثلين يعملون على التوعية عبر المسرح في مناطق متعددة من السودان.

وأعاد منع عرض مسرحية “في أيام الخوف” للأذهان تدخلات جهاز الأمن السوداني خلال حكم الإسلاميين في العمل الثقافي والفني ووضعه قيود على الأعمال المسرحية.