Tuesday , 21 May - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

أسر معتقلو لجنة (التفكيك) تتحدث عن محاولات لاخفاء الطبيعة السياسية للاعتقال

عضو مجلس السيادة ورئيس لجنة التفكيك المناوب محمد سليمان الفكي ـ 11 سبتمبر 2021

عضو مجلس السيادة السابق ورئيس لجنة التفكيك المناوب سابقا محمد سليمان الفكي ـ 11 سبتمبر 2021

الخرطوم 27 فبراير 2022- أعلنت أسر 18 من قيادات لجنة إزالة التمكين “المجمدة” رفضهم القاطع اتجاه السلطات توجيه تهم جنائية للمحبوسين ودعوا لإطلاق سراحهم فوراً.

ونفذت السلطات خلال هذا الشهر الجاري حملة قبض شملت قيادات بارزة في لجنة إزالة التمكين “المجمدة” منهم رئيسها  المناوب وعضو مجلس السيادة السابق محمد الفكي سليمان، والمحامي وجدي صالح، وطه عثمان وآخرين على خلفية تهم بخيانة الأمانة وأودعوا السجن.

وقال بيان أصدرته أسر 18 من المعتقلين طالعته “سودان تربيون” “نعرب عن عميق قلقنا من استمرار اعتقالهم بواسطة السلطة الانقلابية وسعيها المحموم لتلفيق تهم جنائية لهم لإخفاء الطبيعة السياسية لاعتقالهم”.

وأكد أن جميع المحتجزين عرفوا بنزاهة اليد وصلابة الموقف في وجه كل مستبد وظالم وهم يقبعون في السجون بتهم باطلة وتنتهك غالب حقوقهم الأساسية وأضاف “منهم من قضى 4 أشهر وآخرون أسابيع لم يتمكنوا من مقابلة محاميهم أو أسرهم”.

واتهم البيان السلطة بالتماطل لإبقائهم في السجون دون تحري، أو تبصيرهم بطبيعة البلاغات المدونة ضدهم.

وأفاد “نحن كأسر نطالب بإطلاق سراحهم فوراً دون قيد أو شرط ونحمل الحكومة مسؤولية أي ضرر يلحقهم”.

ودعا السودانيين لرفض تسييس العدالة وتجبيرها لخدمة أجندة النظام الحاكم الذي يسعى لتكميم الأفواه في وجه من وقف ضد الظلم والاستبداد.

وأطلقت الحكومة السودانية الأسبوع الماضي سراح عشرات المعتقلين من سجن سوبا بالتزامن مع زيارة الخبير المستقل لحقوق الإنسان اداما ديانغ، ولكن القرار لم يشمل أعضاء لجنة إزالة التمكين.