Wednesday , 17 August - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

هجوم مسلح يستهدف حقلا نفطيا في غرب السودان

صورة تظهر احدى المنشأت النفطية في الهجليج

صورة تظهر احدى المنشأت النفطية في هجليج

الخرطوم 25 فبراير 2022- أعلن تجمع العاملين بقطاع النفط الجمعة، توقف العمل في حقل “بليلة” النفطي بولاية غرب كردفان وخروجه عن الخدمة، بسبب هجوم مسلح وعمليات تخريب واسعة طالته الاثنين الماضي.

وكان حقل “بليلة” أوقف في العام 2019 لأسابيع بعد أن سيطرت  عليه مجموعة سكانية احتجزت العاملين فيه احتجاجاً على عدم توظيف أبناء المنطقة والتردي البيئي الذي يصاحب عمليات استخراج البترول.

وقال تجمع العاملين بقطاع النفط في بيان اطلعت عليه “سودان تربيون” إن ” مجموعة مسلحة هاجمت عاملين بوحدة المعالجة المركزية بحقل بليلة ما أدى لإصابة ثلاثة من العمال بالرصاص الحي”.

وأكد أن الهجوم تبعته أحداث تخريبية من حرق وتعدي على حقل شركة شارف وإغلاقه لساعات، كما استهدف مطار بليلة بقذائف “RPG”.

وحمل التجمع السلطة الحاكمة ووزير النفط المسؤولية عن حياة المواطنين وتابع ” رغم يقيننا الراسخ أن هذه الطغمة تمضي في تمزيق البلاد غير آبهة بحياة المواطنين ومقدرات الوطن نهيب بجميع العاملين توخي الحيطة والحذر واتخاذ كافة الإجراءات التي تضمن أمنهم وان أدى للإغلاق الكلي لحقول النفط”.

ويقع الحقل النفطي ضمن امتياز تديره شركة “بترو إنرجي” الصينية، وينتج نحو 22 الف برميل من النفط يومياً، ولكن سكان يشكون من التردي البيئي وعدم التزام الشركة المشغلة بتأسيس مشروعات تنموية للمجتمعات المضيفة ورفعوا مذكرات احتجاج بالخصوص لوزارة الطاقة والتعدين.