Thursday , 20 January - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

مزارعون يغلقون طريقا حيويا شمال السودان احتجاجا على زيادة تعرفة الكهرباء

الخرطوم 10 يناير 2022 – أغلق مزارعون الطريق القومي الرابط بين الخرطوم والولاية الشمالية لليوم الثاني على التوالي احتجاجا على زيادة أسعار الكهرباء.

ومع مطلع العام الجديد أقرت الحكومة السودانية تطبيق زيادة مفاجئة فى أسعار الكهرباء بنسبة تقارب الـ 600% دون تقديم أي شروحات.

وقال مزارعون إنهم سيستمرون فى إغلاق الطريق الحيوي الذي يربط مدن السودان بشماله ويعبر صوب الأراضي المصرية إلى حين التراجع عن زيادة أسعار الكهرباء.

وتسبب الإغلاق  في تكدس مئات الشاحنات والناقلات التجارية المصرية القادمة إلى الخرطوم.

وحذر مزارعون تحدثوا لـ” سودان تربيون” الاثنين من أن الزيادة الأخيرة على الكهرباء ستؤدي لرفع تكلفة الإنتاج، خاصة وأنها تزامنت مع الموسم الشتوي الذي يعتمد عليه في إنتاج محصول القمح بالولاية.

وأكدوا أنهم “لن يتراجعَوا عن إغلاق الطريق الا حال إلغاء زيادة تعرفة الكهرباء”.

وأمهل المحتجون، السلطات 72 ساعة للتراجع عن هذه الزيادة التي قالوا ن تأثيرا سيكون كارثيا على القطاع الزراعي.

في غضون ذلك قالت عضو مجلس السيادة سلمى عبد الجبار إن المجلس شكل الاثنين لجنة برئاسة العضو أبوا لقاسم برطم وعضوية كل من وزارتى المالية والطاقة والنفط، لمراجعة الزيادات  فى أسعار  الكهرباء خاصة للقطاع الزراعي.

وتحدث  المزارع حسن الصديق عن إحجام عدد كبير من المزارعين بالمشاريع الكبيرة عن زراعة القمح عقب قرار زيادة تعرفة الكهرباء

وأضاف ” القرار سيؤدي لتلف مساحات تمت زراعتها بمحصول القمح ودخول المزارعين مرحلة الإعسار”.

وأعرب عن أمله في إعادة النظر بالقرار لإنقاذ العروة الشتوية في ظل عدم توفر مدخلات الإنتاج علي رأسها سماد اليوريا .

وأكد المزارع بالولاية الشمالية منطقة مروي محمد الحسن ان زيادة تعرفة الكهرباء تعرض المزارعين والبلاد لفشل الموسم الشتوي خاصة زراعة القمح.

كما اتهم وزارة المالية بالسعي لسد العجز في إيرادات الدولة بزيادة الكهرباء .

وقال المزارع بمحلية الدبة عامر علي صالح إنهم عازمون على مواصل التصعيد احتجاجا على زيادة تعرفة الكهرباء داعياً كافة المزارعين بالإقليم الشمالي بتصعيد المواجهة ومواصلة إغلاق الطريق القومي الي حين تنفيذ مطالبهم.

فى الأثناء قالت مصادر مسؤولة إن والي الولاية الشمالية فشل في التوصل لحلول مع المحتجين لفتح طريق شريان الشمال بعد اجتماع مطول مع لجنة مزارعي الإقليم الشمالي.