Tuesday , 4 October - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

السودان يحتج لإيواء فرنسا قادة الحركات ويعزي في ضحايا التفجيرات

الخرطوم 18 نوفمبر 2015 ـ قدم وزير الخارجية السوداني ابراهيم غندور، الأربعاء، احتجاجا شديد اللهجة للسفير الفرنسي بالخرطوم لإيواء فرنسا لعدد من الحركات السودانية المتمردة والتي تمارس ـ بحسب غندور ـ “القتال والترويع والإرهاب ضد المواطنين السودانيين”، وقدت الخرطوم تعازيها لباريس في ضحايا التفجيرات التي تعرضت لها العاصمة الفرنسية.

وزير الخارجية السوداني السابق إبراهيم غندور ـ سودان تربيون
وزير الخارجية السوداني السابق إبراهيم غندور ـ سودان تربيون
وعقدت المعارضة السودانية بشقيها السياسي والمسلح، عدة اجتماعات في باريس التي يزورها من حين لآخر عدد من قادة الحركات المسلحة.

وقطع غندور، وفقا للمتحدث باسم وزارة الخارجية، بأن السودان يتطلع إلى دور فرنسي مثمر وبناء في مجالات تحقيق السلام والاستقرار فى السودان.

وقال المتحدث باسم الخارجية علي الصادق للصحفيين، إن الوزير قدم للسفير الفرنسي بالخرطوم خلال لقاءه به الخميس، التعازي باسم حكومة وشعب السودان في حوادث التفجيرات الإرهابية التي حدثت في باريس الجمعة الماضية وراح ضحيتها عشرات القتلى والمصابين.

وأعرب له عن وقوف السودان إلى جانب فرنسا في هذه الأحداث المؤسفة، واضاف “ان اللقاء بحث العلاقات الثنائية بين البلدين في مختلف المجالات، وأمن على إنعقاد إجتماعات الدورة المقبلة للجنة التشاور السياسي بين وزارتي الخارجية في البلدين بباريس والتي من المقرر أن تلتئم مطلع العام المقبل”.

من جهة اخرى بحث وزير الخارجية مع سفير دولة قطر بالسودان العلاقات الثنائية بين البلدين، وأكد غندور أن التعاون المثمر بين الخرطوم والدوحة لا يتوقف عند حدود المبادلات التجارية والإقتصادية والإستثمارية.

وتابع “التعاون يتعدى ذلك إلى أدوار عظيمة تقوم بها قطر في مجالات البناء والتعمير وإحلال السلام والاستقرار من خلال إنجاز وثيقة الدوحة لسلام دارفور والمشروعات العديدة التي تنفذها دولة قطر لإعادة الحياة إلى طبيعتها بدارفور وتحقيق التنمية”.

Leave a Reply

Your email address will not be published.