Tuesday , 25 June - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

البشير يبدأ الإثنين زيارة الى الصين وصفقات لتطوير وسائل النقل وتسوية الديون

الخرطوم 29 أغسطس 2015 – يبدأ الرئيس السوداني عمر البشير الإثنين المقبل، زيارة الى الصين، للمشاركة في احتفالات النصر على اليابان في الحرب العالمية الثانية، وأعلنت سفارة السودان ببكين إتمام استعدادتها لاستقبال البشير ومرافقيه، بينما أعلن مسؤول رفيع عن صفقات لتطوير وسائل النقل بالبلاد تشمل شراء بواخر وطائرات، وسط آمال متعاظمة بأن تنجح جولة المباحثات المرتقبة في تسوية الديون الصينية على السودان.

الرئيس الصيني هو جيناتو و نظيره السوداني عمر البشير
الرئيس الصيني هو جيناتو و نظيره السوداني عمر البشير
وقال مصدر حكومي رفيع لـ “سودان تربيون” إن إجراءات زيارة البشير لبكين إكتملت وتحدد لها الإثنين الموافق 31 من أغسطس الجاري.

وفي خواتيم شهر يونيو من العام 2011، وصل البشير الى بكين بعد رحلة مثيرة، تميزت بتوتر بالغ بعد تراجع دولة تركمانستان عن منحه تصريح مرور لأجواءها ما دفع الرئيس السودانى الذى تلاحقه مذكرة توقيف من المحكمة الجنائية الدولية للعودة الى ايران والمغادرة منها الى الصين عبر الأجواء الباكستانية.

وفي العادة تحصد رحلات الرئيس السوداني الى العواصم البعيدة إهتماما متعاظما، باعتبار أن إصراره على السفر يمثل تحديا لقرار المحكمة الجنائية الدولية التي تطالب الدول بالتعاون معها لتوقيفه.

وتنشط المنظمات الحقوقية مع كل رحلة خارجية للبشير في إصدار دعوات ومطالبات للدول التي تستضيفه بالإحتكام الى القوانين الدولية وتسليم الرجل المطلوب على ذمة إنتهاكات وجرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية وقعت في إقليم دارفور منذ العام 2003.

وقال السفير السوداني في بكين عمر عيسى، أن كل الاستعدادات لاستقبال البشير في بكين إكتملت ، وأشار الى إن ملتقى لرجال الأعمال سيعقد في الثاني من سبتمبر المقبل، بالعاصمة الصينية بالتزامن مع زيارة الرئيس، التي قال أنها تجئ في إطار تأكيد العلاقات المتينة بين الدولتين .

وأفاد عيسى في تصريح نقلته وكالة السودان للأنباء، الجمعة، أن قمة ثنائية ستلتئم بين البشير ونظيره الصيني شي جين بينغ، كما يعقد الرئيس السوداني لقاءا بالجالية السودانية هناك.

ومن المنتظر أن يشهد الرئيس السوداني توقيع عدد من التفاهمات والاتفاقيات بين البلدين، على مستوى رجال الأعمال، فيما يخص التعاون الاقتصادي والاستثماري المشترك.

وتعتبر الصين أكبر مستثمر أجنبي في السودان، كما أن استثماراتها فيه تعد الأكبر على صعيد أفريقيا، حيث تعتمد الصين على السودان، كسادس أكبر مصدر للنفط

صفقات طائرات وبواخر وإعفاء ديون

وأبلغت مصادر دبلوماسية رفيعة “سودان تربيون” أن الوفد الاقتصادي المرافق للبشير سيبحث مع المسؤولين الصينيين، كيفية تسوية ديون بكين على السودان التي تتجاوز 10 مليار دولار، لافتة الى أن السودان لازال يمر بضائقة إقتصادية ويأمل في موافقة بكين على تسوية المبلغ الضخم أو إعادة جدولته.

وكشف وزير النقل والطرق مكاوي محمد أحمد، عن توقيع الحكومة السودانية عقدا  مع شركة صينية لبناء خط جديد للسكة حديد في شرق السودان، يربط مدن هيا، كسلا، القضارف، سنار والدمازين، بطول 1000 كلم سيتم تشغيله إلكترونياً باستخدام الألياف الضوئية في المحطات، ويضم 26 محطة وثلاث ورش للصيانة.

وقال مكاوي حسب “الشروق” أن الرئيس سيشهد، في بكين توقيع اتفاق لشراء طائرتين أيرباص من طراز (320) عبر طريقة البيع الإيجاري، ليرتفع العدد الكلي لأسطول سودانير إلى أربع طائرات، عقب الفراغ من صيانة طائرتي أيرباص بالخرطوم قبل نهاية العام.

وكشف ايضا عن استجلاب ثلاث طائرات من طراز (16 MA) صينية الصنع، سعة 60 راكباً، لتجربتها في السودان بإشراف صيني، لرفع قدرات الناقل الوطني الجوي تدريجياً.

وقال الوزير إن العقد  الخاص بخطوط السكة حديد سيوقع مع شركة (سي سي اي سي) الصينية، بعد توفير التمويل البالغ ملياراً و400 مليون دولار عن طريق البنك الصيني لتنفيذ الخط الحديدي. وأعلن التوقيع أيضاً، على استجلاب قاطرتين للنقل في خط مدني الخرطوم.

وأفاد الوزير بأن الرحلة ستشهد أيضا توقيع اتفاق إطاري مع شركة (بوولي) الصينية لتصنيع تسع بواخر في مجال النقل البحري، اثنتان منها في مجال نقل الركاب واثنتان لنقل الحاويات واثنتان لنقل الغاز واثنتان لنقل الحاويات وأخرى متعددة الأغراض. وكشف عن تسليم البواخر التسع قبل نهاية العام الحالي.

Leave a Reply

Your email address will not be published.