Sunday , 19 May - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

أسر معتقلين يطالبون بدرين بزيارة معتقلات جهاز الأمن بالخرطوم

الخرطوم 17 يونيو 2014 ـ طالبت أسر ضحايا ومعتقلي احتجاجات سبتمبر، الخبير المستقل لحقوق الانسان مشهود بدرين، الذي يزور السودان حاليا، بزيارة معتقلات جهاز الأمن في الخرطوم بحري، للوقوف على ما أسموه بـ”التعذيب الوحشي” الذي يتعرض له ابنائهم.

1236077_10201900154802626_887426795_n.jpgوسقط أكثر من 80 قتيلا ـ إحصاءات رسمية ـ في تظاهرات اندلعت احتجاجا على رفع الدعم الحكومي عن المحروقات في سبتمبر 2013، بينما تشير احصاءات منظمات حقوقية وجهات مستقلة إلى مقتل 200 قتيلا في هذه الاحتجاجات.

واتهم القيادي بالحزب الشيوعي السوداني صديق يوسف، رئيس لجنة التضامن مع اسر شهداء ومعتقلي احتجاجات سبتمبر، المفوضية القومية لحقوق الانسان بالتقاعس عن دورها في توفير الحماية القانونية للمعتقلين.

وكشف يوسف خلال مؤتمر صحفي، يوم الثلاثاء، أن لجنته اجتمعت مع وزارة العدل، بخصوص معتقلين منذ 25 سبتمبر العام الماضي.

واكدت عائلات نشطاء وطلاب معتقلين لدى جهاز الأمن والمخابرات تعرُض أبنائها لـ”تعذيب وحشي” على أيدي قوات الأمن بالمعتقلات، وحمّلت الجهاز مسؤولية السلامة البدنية والنفسية لأبنائها.

وقالت والدتا المعتقلين محمد صلاح، وتاج السر جعفر، في المؤتمر لصحفي الذي عقد بالمركز العام للحزب الشيوعي ان ابنيهما تعرضا لـ”تعذيب وحشي” داخل معتقلات الأمن.

وأبانت صباح عثمان والدة المعتقل “تاج السر” انها رأت خلال زيارتها لإبنها في معتقل جهاز الأمن آثار التعذيب والسياط على ظهره، وتورم في وجهه ويديه، وأفادت أن ابنها لا يستطيع الوقوف لفترة طويلة من آثار التعذيب، وحملت جهاز الأمن مسؤولية سلامته البدنية والنفسية.

من جهتها قالت زينب بدر الدين والدة المعتقل “محمد صلاح” ان ابنها يعاني من عدة أمراض، ولم تسمح له الأجهزة الأمنية بتناول الأدوية.

وأوضحت ان ابنها تعرض للتعذيب على أيدي قوات الأمن داخل معتقله بالخرطوم بحري، واضافت “لاحظت على ابني آثار ضرب على وجهه، كما ان عينه اليمنى لا تبصر، ورأيت آثار ضربة كبيرة في منتصف رأسه، وربطة طبية على رجليه”، وتابعت “ابني ضرب بقصد التصفية” وحملت جهاز الأمن والمخابرات مسؤولية سلامته وجميع المعتقلين.

Leave a Reply

Your email address will not be published.