Friday , 14 June - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

جوبا تقول مصير العاملين في البترول مجهول وتعلن “انقطاع الاتصال” بقيادة الوحدة

الخرطوم 20 ابريل 2014 – أعلن جيش جنوب السودان، (السبت)، أنه “فقد الاتصالات” مع قادته الذين يقاتلون المتمردين الذين يتزعمهم نائب الرئيس السابق ريك مشار، في ولاية الوحدة النفطية المهمة، حيث سيطرت قوات مشار على عاصمة الولاية بانتيو، وقالت ان مصير العاملين في حقول النفط بات مجهولا.

وقال المتحدث باسم الجيش ملاك أيون، نواجه مشكلة انقطاع الاتصالات.. الاتصالات الهاتفية انقطعت”.

لكنه أشار إلى أن الوضع “هادئ” في بلدة بور التي قتل فيها 58 شخصاً على الأقل وأصيب أكثر من 100 آخرين، عندما هاجم مسلحون قاعدة تابعة للأمم المتحدة الخميس.

ووصف مجلس الأمن الدولي، الهجوم على القاعدة التي تأوي آلاف اللاجئين المدنيين، بأنه “فظيع” ويمكن أن يشكل “جريمة حرب”.

واستعاد المتمردون السيطرة على بلدة بنتيو الثلاثاء، حيث تحدثت قوة حفظ السلام الدولية عن انتشار الجثث في الشوارع.

وقال وزير دفاع دولة جنوب السودان كوال ميانق، إن مصير السودانيين العاملين في تأهيل وصيانة حقول “بانتيو” “مجهول”، مشيراً إلى استمرار المعارك بين القوات الحكومية والمتمردين.

وحذر ميانق، في تصريح عبر الهاتف لصحيفة “التغيير”، المتمردين ومليشيا الجيش الأبيض الموالية لنائب الرئيس “المقال” رياك مشار، من مغبة تدمير المنشآت النفطية، وتعهد باسترداد المدينة خلال أيام.

وأضاف “لا تزال هناك معلومات غائبة حول مصير العاملين في قطاع النفط، ونجري اتصالات لمعرفة مصيرهم”.

Leave a Reply

Your email address will not be published.