Friday , 23 February - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

وزراء النفط الجنوبي والسوداني يتفقان على اجتماع للجان الفنية لبحث القضايا العالقة

الخرطوم 1 يوليو 2013 اتفق وزيرا النفط السوداني ونظيره الجنوبي في لقاء بالخرطوم الاحد علي دفع استدامة العلاقات على أسس واضحة بما يحافظ على مصلحة الشعبين وكشف الجانب الجنوبي عن ارسال وفد فني للخرطوم قريباً لبحث بقية القضايا العالقة.

وزير النفط السوداني عوض الجاز
وزير النفط السوداني عوض الجاز
وقطع وزير النفط السودانى عوض احمد الجاز بوضوح اتفاقية النفط التي فصلتها الاتفاقية، مشيراً الي أهمية (حلحلة) القضايا العالقة التي تمكن من استمرار الاتفاق وقال الجاز ان “الحساب ولد” اذا تم انفاذ الاتفاق كاملاً مؤكداً على ضرورة بناء الثقة بما يدفع استمرار التعاون.

و قال وزير النفط والمعادن بجنوب السودان ستيفن ديو داو ليس هناك اشكالية في عودة العلاقات مجدداً مؤكداً حرص بلاده علي انفاذ الاتفاق وقال ان وفداً فنياً سيبحث القضايا العالقة سيصل الخرطوم قريباً مشيراً الي ان وزارته تؤكد على التفاهم مع وزارة النفط السودانية مشيرً الي ان الشركاء من الجانب الصيني مشاركين في انفاذ الاتفاق من اجل بناء جسور الثقة بين البلدين.

ويتهم السودان حكومة جنوب السودان بدعم الحركات المتمردة التي تقاتل الجيش السوداني في الولايات الجنوبية والغربية للبلاد ويقول ان بعض الدوائر الجنوبية حريصة على استمراره لحمل الخرطوم على تقديم تنازلات في ملفات أبيي والمناطق الحدودية المتنازع عليها بين البلدين.

وكان الوفد السوداني بقيادة نافع على نافع قد بحث مع المسؤولين الصينيين تنفيذ اتفاقية التعاون بين البلدين ومدى تأثيرها على الاستثمارات الصينية وتصدير النفط الجنوبي الذي تعتبر الصين ايضا من اكبر الدول المستهلكة له إلى جانب اليابان.

وترغب الصين في التوسط بين البلدين لحملهما على الالتزام بالاتفاقية وعدم تعليقها كما هدد السودان باعتبار انها الدولة الوحدية والعضو فالدائم في مجلس الامن ذات الاستثمارات والعلاقات الجيدة مع العاصمتين التي يمكن لها التأثير على الجانين في آن واحد.
وفي سياق متصل بحث وزير النفط د. عوض الجاز خلال زيارته للعاصمة الصينية بكين توسعة مصفاة الخرطوم وتطوير مصفاة بورتسودان و انفاذ مشروع انتاج الإيثانول وتطوير الاستثمارات الصينية في مجال النفط بالسودان .

وقال الجاز لدي لقاءاته بمسؤولين وشركات صينية في زيارته لبكين ان ان الكرة مازالت في ملعب الجنوب لإنفاذ ما تم الاتفاق عليه ، وأن استمرار ضخ نفط الجنوب وتصديره رهين بإنفاذ الاتفاقيات التي تم التوقيع عليها، مشيراً الي انقضاء نصف المدة المقررة لإغلاق الأنبوب حال تعنت الجنوب في تجاهل ماتم الاتفاق عليه مؤكداً حرص السودان على استمرار عبور وتصدير النفط ، والدور الايجابي الذي يمكن أن تلعبه الصين للحفاظ على المصالح المشتركة.

Leave a Reply

Your email address will not be published.