Sunday , 29 January - 2023

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

الحزب الحاكم يشكل أول حكومة سودانية بعد الانفصال دون مفاجآت

الخرطوم 8 ديسمبر 2011 — أعلن حزب المؤتمر الوطني أمس عن أول حكومة للبلاد بعد انفصال الجنوب احتفظ فيها بأهم الحقائب الوزارية في وقت أرجئ فيه الإعلان عن وزراء حركة التحرير والعدالة وحزب البجه والأخوان المسلمين وحزب الشرق الديمقراطي.

Omar_Hassan.jpg

وجاء الإعلان على لسان نافع على نافع مساعد رئيس الجمهورية نائب رئيس المؤتمر الوطني لشؤون الحزب عقب اجتماع المكتب القيادي للمؤتمر الوطني برئاسة رئيس الجمهورية رئيس الحزب عمر حسن البشير مساء أمس بدار الحزب. ويقول المراقبون ان الإعلان عن التشكيلة الوزارية الجديدة بدلا عن رئاسة الجمهورية جاء نسبة لعدم رفع عدد من الجهات المشاركة لأسماء مرشحيها بعد.

وخلت الوزارة من المفاجآت في وزراء الحزب الحاكم حيث احتفظ عدد كبير من أعضاء الحكومة السابقة بمناصبهم الوزارية بينما استبدل اثنان منهما مواقعهم السابقة بوزارات جديدة.

واحتفظ الفريق أول عبد الرحيم محمد حسين بوزارة الدفاع وعلى محمود بالمالية وإبراهيم محمود بوزارة الداخلية ، وبكرى حسن صالح بوزارة رئاسة الجمهورية ،و فيصل حسن بالثروة الحيوانية ، وإسامة عبد الله بالكهرباء، وعلى كرتي بالخارجية، ومحمد بشارة دوسة بوزارة العدل، وعيسى بشرى بوزارة العلوم التقانة ، وفيصل عبد الله بالإرشاد والأوقاف، وأميرة الفاضل بوزارة الرعاية الاجتماعية ، ومحمد مختار بمنصبه وزيرا للدولة برئاسة مجلس الوزراء، وعبد الحليم المتعافى بوزارة الزراعة، والسمؤال خلف الله بالثقافة، وخميس كجو بالتعليم العالي، وسناء حمد بمنصب وزيرة للدولة بالإعلام، وكل من أمين حسن عمر وإدريس محمد عبد القادر بمنصب وزير دولة برئاسة الجمهورية.

ويعود عوض الجاز في الحكومة الجديدة إلى وزارة النفط بعد غياب دام لعدة سنوات بين وزارتي المالية والصناعة، وعين كمال عبد اللطيف وزيرا للمعادن بدلا من تنمية الموارد البشرية كما ترك فرح مصطفى وزارة التربية إلى العمل .

وتضمنت التشكيلة الوزارية أسماء وزراء ووزراء دولة من حزب الاتحادي الديمقراطي بقيادة محمد عثمان الميرغني الذي يشارك بعد اتفاق سياسي مع المؤتمر الوطني تم التوقيع عليه ساعات قبيل الإعلان عن أعضاء الوزارة.

وتولي من الاتحادي احمد سعد عمر وزارة رئاسة مجلس الوزراء وعثمان عمر الشريف وزيرا للتجارة ، وعين الفاتح تاج السر وزير الشباب والرياضة وعلى مستوى وزراء الدولة عين جعفر عوض عبد الله وزارة الزراعة ود . منصور العجب للخارجية .

وقال نافع للصحفيين ان وزارة الصحة وعدد من وزراء الدولة تم إرجاء الإعلان عنها لحين اكمال المشاورات مع الاحزاب المتحالفة مع المؤتمر الوطني. وتوقع ان يتم اعلان ما تبقى من وزراء ووزراء دولة في غضون اليوم.

وتجدر الإشارة إلى أن كمال عبيد وزير الإعلام السابق وكمال على وزير الري السابق وعلى احمد عثمان وزير النفط السابق ،يعتبرون ضمن ابرز المغادرين للحكومة.

ومن الأحزاب الصغيرة المتحالفة مع المؤتمر الوطني منذ السنوات الماضية، تولى حزب الأمة الوطني حقيبة وزارة الإعلام التي أسندت لعبد الله على مسار وتولى السيد سراج على حامد عن الحركة الشعبية النيل الأزرق منصب وزير دولة بالإرشاد والأوقاف .

وعن أحزاب الأمة الفدرالي والإصلاح والتنمية والقيادة الجماعية تولى احمد بابكر نهار منصب وزير النقل والطرق والجسور بينما عين غازى الصادق على رأس وزارة السياحة والآثار .

فيما تولت اشراقة سيد محمود عن الاتحادي المسجل حقيبة التعاون الدولي وأسندت وزارة البيئة والغابات والتنمية العمرانية للسيد حسن هلال فيما تولى الدكتور عابدين محمد شريف حقيبة وزارة الموارد البشرية ولم يسلم الحزب مرشحيه لوزراء الدولة .

وعن حزب الأسود الحرة عين مبروك مبارك سليم وزيرا للدولة بوزارة الثروة الحيوانية فيما عين على مجوك من حركات دارفور الموقعة على ابوجا وزير دولة بمجلس الحكم المحلى واسند منصب وزير دولة أخر لمصطفى تيراب بوزارة الثقافة.

وتولت جماعة أنصار السنة ممثلة وزارة الاتصالات والتقانة التى أسندت لمحمد عبد الكريم بجانب وزير دولة بإحدى الوزارات.

Leave a Reply

Your email address will not be published.