Saturday , 18 May - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

السودان يحصد وعودا كويتية بمساندة اقتصاده المهدد

الخرطوم 24 اكتوبر 2011 —انهى النائب الأول للرئيس السودانى علي عثمان طه امس زيارة خاطفة الى دولة الكويت توجت بحصده والوفد المرافق له وعودا قوية من امير الكويت بمساندة السودان ليتجاوز ضائقته المالية.

النائب الأول للرئيس السوداني علي عثمان محمد طه لدى اجتماعه مع أمير دولة الكويت - سونا
النائب الأول للرئيس السوداني علي عثمان محمد طه لدى اجتماعه مع أمير دولة الكويت – سونا
واجرى طه مشاروات مع امير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر، بالديوان الأميري بقصر البيان، تناولت مسار العلاقات الثنائية بين البلدين بالتركيز على المجالات الاقتصادية.

وقال وزير الخارجية السوداني علي كرتي ان الوفد السودانى قدم شرحا حول مستجدات الأوضاع في السودان بعد الاستفتاء في الجنوب وما تلاه من انفصال الجنوب وأثره على الحياة السياسية والاقتصادية.

واشار الوزير الى ابداء امير الكويت حماسا كبيرا حول إمكانية دفع الأوضاع إلى الأمام في السودان خاصة في المجال الاقتصادي، وقال: “هناك حماس كبير للاستثمار في السودان وهناك مشروعات معروفة ومعروضة على الجانب الكويتي في مجالات زراعية واستثمارية وجدت قبولاً من القيادة الكويتية”. واكد كرتى التداول حول مشروعات هامة لصالح الاقتصاد في السودان ولصالح الاستثمار في الكويت، مضيفاً أن الأيام القادمة ستفصح عن الكثير من مجالات التعاون.

وقال إن هناك رجال أعمال ومستثمرين سيفدون إلى السودان تباعاً في الفترة القادمة كما ستكون هناك زيارات من لجان رسمية كويتية للسودان وستباشر نشاطها وبحثها في المشروعات التي قدمت للجانب الكويتي.

وقدم السودان فى وقت سابق دعوة رسمية من الرئيس عمر البشير الى رجل الاعمال السعودى ذائع الصيت الوليد بن طلال لزيارة السودان ،اعلن عن اتمامها امس الاول لكنها ارجأت فى اعقاب وفاة ولى العهد السعودى الامير سلطان بن عبد العزيز.

وأكد كرتي أن الزيارة للكويت فتحت آفاقاً كبيرة، مشيراً للعلاقات القديمة والراسخة بين البلدين ودعم الكويت للسلام والتنمية بشرق السودان، وأضاف: “الزيارة فتحت آفاقاً جديدة للاستثمارات الكويتية بالسودان سواء في المجال الزراعي والتطوير العقاري والخدمات”

وكان الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح استقبل طه الذى نقل اليه تحيات رئيس الجمهورية عمر البشير وأكد أمير الكويت اهتمامه بدعم العلاقات بين البلدين وتعزيزها في المجالات المختلفة وطلب من طه نقل تحياته للرئيس عمر البشير.

وحضر اللقاء وزير الخارجية علي كرتي ووزير المالية علي محمود وعدد من المسؤولين الكويتيين.

Leave a Reply

Your email address will not be published.