Tuesday , 16 August - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

أطراف اتفاق السلام تسلم قوائم جنودها لقوات حماية دارفور

البرهان وممثلي تنظيمات الترتيبات الأمنية لسلام دارفور بالقيادة العامة للجيش ـ 27 يونيو 2021
البرهان وممثلي تنظيمات الترتيبات الأمنية لسلام دارفور بالقيادة العامة للجيش ـ 27 يونيو 2021

الخرطوم 27 يونيو 2021 ـ اتفقت أطراف العملية السلمية بالسودان، الأحد، على تسليم قوائم جنودها الذين سيشاركون في القوة المشتركة لتأمين المدنيين في إقليم دارفور غدا الإثنين.

جاء ذلك خلال اجتماع اللجنة الوطنية العليا لمتابعة تنفيذ اتفاق السلام برئاسة نائب رئيس مجلس السيادة محمد حمدان “حميدتي”، وهو اجتماع ضم عدد أعضاء آخرين في مجلس السيادة وهم شمس الدين كباشس وياسر العطا ومالك عقار والهادي إدريس.

وقال رئيس مفوضية السلام، سليمان الدبيلو، في تصريح صحفي، إن “جميع الأطراف التزمت بتسليم قوائمها للمشاركة في القوة المشتركة لحماية المدنيين في دارفور، في غضون يوم واحد من الآن، توطئة للشروع في تكوين هذه القوة”.

وأشار إلى أن الاجتماع كلف عدد من أعضاء اللجنة الوطنية العليا لمتابعة تشكيل لجان الترتيبات الأمنية.

ونص اتفاق السلام الموقع بين الحكومة وتنظيمات الجبهة الثورية في 3 أكتوبر 2020، على تشكيل قوة مشتركة قوامها 12 ألف جندي لحماية المدنيين في دارفور، نصفها من القوات النظامية والنصف الآخر من مقاتلي الحركات، وتم الاتفاق لاحقا على زيادة عدد هذه القوة إلى 20 ألف جندي.

وتعثر تنفيذ اتفاق الترتيبات الأمنية، حيث يرجع الجيش عدم التنفيذ إلى ضعف الموارد المالية فيما تقول الحركات الموقعة على اتفاق السلام إن الأمر سببه عدم وجود إرادة سياسية.

في ذات السياق، عقد رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان، اجتماعا، مع ممثلي تنظيمات الجبهة الثورية المُكلفين بتنفيذ بند الترتيبات الأمنية.

وأشار البرهان، وهو القائد العام للجيش أيضا، إلى ضرورة المضي قدما في تنفيذ الترتيبات الأمنية بإرادة سياسية قوية.

وقال رئيس لجنة الترتيبات الأمنية بحركة العدل والمساواة، سليمان صندل، إن الاجتماع ناقش قضايا الترتيبات الأمنية المتمثلة في تكوين اللجنة العسكرية المشتركة العليا واللجان الدائمة لوقف إطلاق النار واللجان القطاعية.

وأضاف: “لمسنا من البرهان اهتماما كبيرا بهذه القضايا، ونبشر قواتنا المنتشرة بأننا نعمل بإصرار وبروح الفريق الواحد على تذليل كافة الصعاب”.

والسبت، قرر مجلس الوزراء توفير الموارد المالية لتنفيذ عملية الترتيبات الأمنية.

Leave a Reply

Your email address will not be published.