Friday , 24 May - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

موجة غلاء تجتاح شمال دارفور والأسواق تشهد ركودا لافتا

الفاشر13 يونيو 2016- أدت موجة غلاء طاحنة ضربت أسواق ولاية شمال دارفور، غربي السودان إلي كساد لافت في السلع بعد إحجام المواطنين عن الشراء، وشهدت الأسواق ركودا في حركة البيع والشراء على مدي الأيام السابقة.

وأفاد التاجر عبد الله محمد ( سودان تربيون ) الاثنين ، ان سوق الفاشر يشهد هذه الأيام ركودا وضعفا في القوة الشرائية بسبب الارتفاع الشديد في أسعار السلع وعجز المواطنين عن توفير أموال نقدا.

وقال إن سعر جوال السكر بلغ 500 جنيها بدلا عن 430 جنيهاً بينما بلغ جوال الدقيق زنة (10) كيلو 85 جنيها وجوال الدخن 700 جنيه، علاوة على زيادات كبيرة طالت غالب السلع الاستهلاكية الرئيسية.

وأضاف عبد الله أن ارتفاع الأسعار بات يشكل ضغطا كبيرا علي الحياة المعيشية اليومية للمواطنين مقارنة مع دخل الفرد الذي لايكفي الأساسيات

وقال رئيس الغرفة التجارية بالفاشر عبدالله أبكر لـ(سودان تربيون) أن الدولة حررت التجارة واشار الي ان الحكومة لا تتحكم في الأسعار وفي ذات الوقت لم تتركها نهبا للفوضي.

وأضاف “في السابق الشركات تمنح حصص من السلع للولايات إلا انه في الفترة الأخيرة أصبحت تلك الشركات تحتكر السلع وتوزعها بطريقتها وبسعر أعلي” .

وأوضح رئيس الغرفة ان تكلفة الترحيل تؤدي بدورها إلي ارتفاع الأسعار علاوة علي الرسوم والجبايات المحلية.

وأشار الي أن الحكومة وزعت كميات من السكر وسلع اخرى للموظفين مما أدي إلي تأثير إيجابي في عدم ارتفاع أسعار تلك السلع

ولفت إلي أن عدم وجود مخزون إستراتيجي من السكر والدخن والزيت أدي لارتفاع الأسعار.

وقال ” في السابق المخزون الإستراتيجي يحل مشكلة الأسعار بأسرع وقت “.

Leave a Reply

Your email address will not be published.