Wednesday , 21 February - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

الشرطة تضبط أسلحة وذخائر مهربة في ولاية القضارف شرقي السودان

القضارف 16 يونيو 2015 ـ قالت الشرطة السودانية، الإثنين، إنها ضبطت كميات كبيرة من بنادق “الكلاشنكوف” والذخائر بمنطقة نائية في ولاية القضارف شرقي السودان.

اسلحة خفيفة وبنادق اتوماتيكية
اسلحة خفيفة وبنادق اتوماتيكية
وأصبح السودان سوقا رائجة لتجارة وتهريب السلاح في ظل حدود مفتوحة على سبعة دول وانتشار نزاعات مسلحة في منطقتي جنوب كردفان والنيل الأزرق وإقليم دارفور.

واعترفت لجنة حكومية شكلت للتحقيق في بلاغات التهريب والاتجار بالأسلحة، في يناير 2014 بتورط عسكريين ومسؤولين كبار في جرائم الإتجار بالأسلحة، وذكرت اللجنة أن عدد المتهمين في الجرائم بلغ 200 متهماً تجري محاكمات لبعضهم.

وطبقا لوكالة السودان للأنباء فإن شرطة محلية وسط القضارف تمكنت من ضبط كميات كبيرة من أسلحة “الكلاشنكوف” والذخيرة بمنطقة “التريات” جنوب المحلية، والواقعة على بعد حوالي 30 كلم شمال غرب عاصمة الولاية القضارف.

وعد مدير شرطة المحلية العقيد عبد الشكور حسن أحمد الضبطية “انتصارا كبيرا يضاف إلى إنجازات الشرطة السودانية”، وأبدى ارتياحه للإنجاز الذي تحقق بفضل فريق دوريات الشرطة بقيادة الملازم “الكاروري”.

وأحبطت إدارة مكافحة التهريب السودانية بالقطاع الشرقي، في ديسمبر الفائت، محاولة تهريب 10280 طلقة “كلاشنكوف” بولاية القضارف، بعد مطاردة عنيفة مع المهربين وتبادل إطلاق النار على الحدود بين ولايتي كسلا والقضارف.

واعتبر رئيس المجلس التشريعي الحاج الرفاس الإنجاز إشارة واضحة لاستتباب الأمن بالمحلية مؤكدا وقوف الجهاز التشريعي مع الشرطة.

وتعهد المدير التنفيذي لمحلية وسط القضارف محمد عبد الرحمن دعم ومساندة المحلية للشرطة والأجهزة الأمنية تمكينا للأمن والاستقرار.

وتفقد المسؤول ضبطية الأسلحة، موضحا أنها جأت نتاجا لحرص الشرطة على بسط الأمن والطمأنينة، ولجهودها المتصلة.

وقال جهاز الأمن والمخابرات، في 23 نوفمبر الماضي، إنه تمكن من إحباط عملية منظمة لتهريب السلاح قادمة من الحدود الليبية، تشمل 120 قطعة كلاشنكوف و20 مدفع قرنوف، وذلك على جسر “البشير”، الرابط بين مدينتي شندي والمتمة بولاية نهر النيل.

وفي ديسمبر 2013 أحبط جهاز الأمن محاولة تهريب كميات من الأسلحة والذخائر بمنطقة صحراوية بمحلية (الدبة) بالولاية الشمالية أُستخدمت فيها قوات الجهاز طائرة مروحية مقاتلة وعربات “لاندكروزر” دفع رباعي تمكنت عبرها ضبط السلاح والمهربين في قلب الصحراء.

كما احبط جهاز الأمن، في فبراير من ذات العام عملية تهريب كميات من الأسلحة الخفيفة شملت (61) قطعة بندقية كلاشنكوف و(4) مدافع قرنوف و(56) خزنة كلاشنكوف، بمنطقة “الباقير” بمحلية الزيداب في ولاية نهر النيل شمال السودان.

Leave a Reply

Your email address will not be published.