Monday , 26 February - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

الخارجية تنصف مواطنا تعرض للإعتداء بقنصلية جدة وتدين موظفيها

الخرطوم 7 أبريل 2015- دانت وزارة الخارجية السودانية موظفين بقنصليتها في جدة بتهمة التقصير، والتعدي على أحد السودانيين أثناء إستخراجه أوراقا ثبوتية لأسرته، في أعقاب تشكيلها لجنة تحقيق رفيعة وقفت على تفاصيل الحادثة التي أثارها المواطن السوداني على صفحته في موقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك” قبل نحو شهر.

علي كرتي يصرح للصحفيين- 28 ديسمبر 2014
علي كرتي يصرح للصحفيين- 28 ديسمبر 2014
وتناقلت وسائط التواصل الاجتماعي على نطاق واسع رسالة إلى وزير الخارجية من المواطن “أسعد التاي” حررها على حسابه في “فيسبوك” وأورد فيها، أسماء وصفات طاقم القنصلية السودانية بجدة، الذين أهانوه بألفاظ نابية وأوسعوه ضربا وركلا وصفعا داخل مقر القنصلية.

وقال بيان لوزارة الخارجية السودانية، الثلاثاء، أنها تعاملت مع ما ورد في مواقع التواصل الإجتماعي من دعاوى بشأن تعرُّض المواطن لسوء المعاملة ، بجدية ، وكونت لجنة رفيعة المستوى للتحقق من الواقعة.

وأشار البيان الى أن اللجنة تلقّت إفاداتٍ كثيرة من الشاكي وعدد من أفراد القنصليّة وآخرين من خارج القنصلية ، وعملت لمدة سبعة أيام لساعات طويلة، وخلصت الى أن هناك أوضاعاً إدارية وظروفاً عملية تضافرت جميعها وأدت إلى خلق بيئة عملٍ ضاغطة ترتبت عليها إشكالاتٍ واحتكاكاتٍ بين طالبي الخدمة ومن يقومون بتنظيمهم.

وأضاف البيان ” لكن هذا لا يعفي العاملين بالقنصلية من مسؤولياتهم تجاه تلبية احتياجات المواطنين والمتعاملين بصبرٍ وأناةٍ ومهنيةٍ عاليةٍ “.

وخلصت اللجنة بعد التحقيق المستفيض إلى ” تقصير بعض موظفي القنصلية في أداء واجبهم ومسؤولياتهم ، وثبت للجنة تعدي بعضهم على الشاكي”.

وأوصت اللجنة بمحاسبة من أثبت التحقيق تعديه على المواطن السوداني، وكل من قصر في أداء واجباته بما يساعد على تكرار الحادث.

واشارت وزارة الخارجية الى أنه ثبت أن بعض من كُلّفوا بتنظيم طالبي الخدمة لم يكونوا مؤهلين لذلك.

واضافت في بيانها ” واتّضح للّجنة عدم مواءمة المبنى المستأجر للقنصلية لأداء مهمتها مع الأخذ في الاعتبار الاعداد الكبيرة لطالبي الخدمة في القنصلية بجدة.”

وقالت أن وزير الخارجية إجتمع باللجنة ووجه بانفاذ توصياتها فوراً.

يشار إلى أن من بين الذين اعتدوا على المواطن أسعد التاي، ضباط في القوات النظامية أوردهم برتبهم وأسمائهم.

وكان التاي، وهو متقاعد من القوات المسلحة ومقيم بالسعودية، توجه إلى جدة لاستخراج وثيقة سفر لأبنته الوليدة وتجديد جواز زوجته، وعند وصوله مقر القنصلية تفاجأ بطوابير طويلة من طالبي الأوراق الثبوتية، ودخل في مشادة مع موظفي القنصلية انتهت إلى الاعتداء عليه.

Leave a Reply

Your email address will not be published.