Tuesday , 25 June - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

مفوضية الانتخابات السودانية تعد العالم بعملية نظيفة خالية من الأخطاء

الخرطوم 15 مارس 2015– تعهد رئيس مفوضية الانتخابات بأن تجرى العملية المرتقبة في ابريل المقبل وسط أجواء حرة ونزيهة وشدد على ان مفوضيته ستحرص على برهنة ذلك لكل العالم وأنها تسعى لأن تكون نسبة الاخطاء في العملية “صفرا”،وابلغ رؤساء اللجان العليا للانتخابات في كل الولايات السودانية، الأحد، بالقول “سنرد عملياً بانتخابات حرة ونزيهة على الذين يحاولون بث الروح الانهزامية بفبركة الفديوهات عن تزوير الانتخابات”.
_2-8.jpgوإتهم رئيس القطاع السياسي في المؤتمر الوطني مصطفى عثمان إسماعيل، الجمعة، الحزب الشيوعي، بالتورط في تشكيل 3 خلايا لفبركة مشاهد تؤكد تزوير الحزب الحاكم للانتخابات.

وجاءت تصريحات اسماعيل، بعد وقت وجيز من كشف مركز إعلامي مقرب من الأجهزة الامنية السودانية، ضبط شبكة مكونه من 12 شابا كانوا يقومون بتصوير “فيديو” عبر الموبايل لمجموعة صناديق وضعت عليها ديباجة عليها شعار مفوضية الانتخابات تم حشوها بمئات الاوراق والملصقات.

ونقل، المركز السوداني للخدمات الصحفية، عن مصدر أمني أن الاعترافات الأولية أكدت ضلوع ثلاثة أحزاب واحدى الحركات المسلحة في عمليات التمويل والتخطيط الخاصة بتلك الشبكة، مبينا أن المجموعة التي تم ضبطها تضم 5 من الشباب فقط هم الذين لديهم انتماءات حزبية.

وقال رئيس مفوضية الانتخابات مختار الأصم “أن المحاولات الأخيرة لتقديم فيديو يشير إلى التزوير، تبرهن قدرة المفوضية على إدارة انتخابات حرة ونزيهة وشفافة أمام الجميع”.

ولفت الى أهمية توافر احتياطى مدرب لرفد اى مركز ربما يحدث فيه خطأ باعتبار ان ايام الانتخابات الثلاثة غير كافية لتلافى اى خلل.

وقال الأصم أن المفوضية لن تقبل بأي خطأ وأنها تضع احتمالات الأخطاء في النسبة الصفرية، مايعظم من مسؤولية الرؤساء في تجوالهم إلى المراكز بأنفسهم والوقوف على المشاكل وسرعة حلها دون الاعتماد على الضباط أو الأعضاء.

وأشار الأصم الى ان المسؤولية تقع على اللجنة العليا فيما يخص التأكد من وجود المراكز المهيأة.

ووجه الأصم رؤساء اللجان العليا للعملية في الولايات بضرورة إحكام التنسيق بينهم واللجان المختلفة بجانب التدريب لمن سيقومون بإدارة العملية الانتخابية في المراكز وتقديم كافة المعينات لهم، واصفاً مرحلة الاقتراع بالساعة الحقيقية لإنجاح العملية برمتها.

وأعلن عضو المفوضية الفريق الهادى محمد أحمد اعتماد اقلام محددة لتفادى الاخطاء التى لازمت انتخابات 2010، وقال ان البطاقات الانتخابية طبعت بمعدل 65% وستكتمل بنهاية الشهر الجاري وتسلم للجان العليا كافة، مؤكداً عدم السماح بتحريك الصناديق فى المركز لاى سبب حتى نهاية عملية الاقتراع والفرز واعلان النتائج.

Leave a Reply

Your email address will not be published.