Friday , 30 September - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

نائب البشير: حملة “إرحل” تنفيذ لأجندة خارجية لأحداث فراغ دستوري بالبلاد

نيالا 22 فبراير 2015 – وجه نائب الرئيس السوداني إنتقادات عنيفة لقوى المعارضة الداعية لمقاطعة الانتخابات تحت لافتة”إرحل” ودمغهم بخدمة أجندة خارجية لاحداث فراغ دستوري بالبلاد وتعريض أمنها ووحدتها للخطر والخراب وشدد على ان الانتخابات قضية وطنية ينبغي الالتفاف حولها، قاطعا بان قضايا السلام والحوار الوطني، تمثل اهدافا إستراتيجية وليست مراوغات مرحلية.

نائب الرئيس السوداني حسبو محمد عبد الرحمن
نائب الرئيس السوداني حسبو محمد عبد الرحمن
ودشنت قوى “نداء السودان” في الرابع من فبراير الحالي، حملة “ارحل” لمقاطعة الانتخابات، وأعلنت فتح باب التوقيعات أمام الجمهور.

وقال المتحدث باسم حزب المؤتمر السوداني المعارض أبوبكر يوسف لـ “سودان تربيون” في 17 فبراير الجاري إن القوى المعارضة بمختلف تكويناتها تبتدع أساليب جديدة لحملة المقاطعة.

وشدد نائب الرئيس السوداني حسبو محمد عبد الرحمن،على ان المطالبين بتأجيل الانتخابات، وتشكيل حكومة انتقالية وتعيين أعضاء البرلمان،لايريدون الممارسة الحقيقية للديموقراطية.

وقال لدى مخاطبته الهيئة الشعبية لانتخاب عمر البشير رئيساً للجمهورية بولاية جنوب دارفور، ان قيام الانتخابات لا يعرقل عملية الحوار الوطني مبينا ان اكثر من 15 مليون ناخب يحق لهم ممارسة العملية الانتخابية.

وأكد أن ولاية جنوب دارفور أحرزت المرتبة الثالثة من حيث تعداد الناخبين مطالبا حزبه بالإحاطة التامة بعضويته والعمل على تسجيلها لافتا الي ان 44 حزبا سياسيا سيخوضون الانتخابات المقبلة، مضيفا ان 140منظمة دولية وإقليمية ومحلية سجلت لمراقبة الانتخابات.

ودعا حسبو مواطني جنوب دارفور الي نبذ الجهوية والعنصرية التي قال انها أقعدت الولاية عن تحقيق رفاهية المواطنين وتنفيذ المشروعات التنموية.

وقطع والي جنوب دارفور اللواء ادم محمود جار النبي بان ولايته ستحقق اعلى نسبة في التصويت في الانتخابات المعلنة في 13 ابريل المقبل لصالح مرشح المؤتمر الوطني لرئاسة الجمهورية عمر حسن احمد البشير سيما بعد استقرار الأوضاع الامنية.

وكان نائب الرئيس وصل مدينة “نيالا” ظهر الاحد، الى حاضرة جنوب دارفور بهدف الوقوف على استعدادات حزب المؤتمر الوطني في الانتخابات المقبلة والاطمئنان علي الأوضاع الامنية.

Leave a Reply

Your email address will not be published.