Tuesday , 27 February - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

قتلى وجرحى في اشتباكات قبلية عنيفة بجنوب دارفور

نيالا 2 فبراير 2015 – قتل 7 أشخاص وأصيب 20 آخرون في اشتباكات عنيفة وقعت، الاثنين، بين قبيلتي الفلاتة والمساليت إثر هجمات نفذت على محلية “قريضة ” ومنطقة “سعدون” المجاورة لها بولاية جنوب دارفور بعد اصطدام فزع من قبيلة المساليت مع مسلحين من الفلاتة بمنطقة “دكة” اثناء تتبعهم الأثر بحثا عن طفل تم اختطافه من معسكر “أبيض” للنازحين بقريضة.

وقال نائب دائرة قريضة بمجلس الولاية التشريعي عمر محمد ابراهيم في تصريحات صحفية إن الدافع وراء الاشتباك بين القبيلتين هو ان احد من أفراد الفلاتة اختطف طفل في التاسعة من العمر من معسكر “أبيض” للنازحين بمحلية “قريضة” أعقبه فزع من الأهالي وعندما انتهى الأثر بقرية “الدكة” رفض شيخ القرية التجاوب مع الفزع مما نتج عنه مشادات تطورت الي مقتله وجرح سبعة من الفلاتة بالإضافة الى حرق القرية.

وأضاف نائب الدائرة ان مجموعة مسلحة من الفلاتة كرد فعل للحادثة نفذت هجومين مباغتين على “قريضة” المحسوبة على قبيلة المساليت مما ادى الى مقتل 5 مواطنين وجرح 13 آخرين يتلقون حاليا العلاج بمستشفى “قريضة” بالاضافة الي حرق أحياء “الرحمن والشاطئ” بينما نفذت الهجوم الثاني على معسكر “أبيض” ما نتج عنه مقتل ثلاثة أشخاص بينهم امرأة بجانب حرق العديد من منازل المخيم.

وخفت لجنة أمن الولاية برئاسة والي الولاية اللواء آدم محمود جار النبي الى محلية “قريضة” لاحتواء الأوضاع بعد دفعها بتعزيزات عسكرية كبيرة على جناح السرعة للسيطرة على الأوضاع بالمنطقة.

وقال عمر ان المحلية تعيش نوعا من التوتر والمشاحنات بين مكونات المنطقة مشيرا الى ان مسلحين من الفلاتة قطعوا الاسبوع الماضي الطريق الرابط بين قريضة ونيالا، ما أدى الى جرح أربعة من المواطنين في تطور يعد الأخطر من نوعه مطالبا طرفي الصراع بضرورة ضبط النفس واللجوء الى القانون في سبيل الحصول على الحقوق ودعا حكومة الولاية للإسراع في احتواء الاحتقان القبلي قبل انفجار المنطقة.

وتشهد ولاية جنوب دارفور هي الأخرى حروبا قبلية طاحنة كانت آخرها الاشتباكات التي وقعت بين قبيلتي السلامات والفلاتة الاسبوع الماضي بمنطقة “المضيف” التابعة لمحلية “برا”.

Leave a Reply

Your email address will not be published.