Saturday , 15 June - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

محكمة في الخرطوم تخفف حكما بالإعدام لأسيرين من “الشعبية”

الخرطوم 17 يناير 2015 ـ نجا إثنين من أسرى الحركة الشعبية ـ شمال من عقوبة الإعدام أو السجن المؤبد، واكتفت محكمة في الخرطوم، السبت، بالحكم عليهما بالسجن 7 سنوات. وأسرت قوات الدعم السريع المدانين عقب معارك في جنوب كردفان.

مقاتلي الحركة الشعبية في جبال النوبة (رويترز)
مقاتلي الحركة الشعبية في جبال النوبة (رويترز)
وتقاتل الحكومة السودانية المتمردين في مناطق جنوب كردفان والنيل الازرق منذ العام 2011، بينما تقود عمليات مشابهة ضد حركات دارفور المسلحة، منذ العام 2003.

وأصدر قاضي محكمة جنايات الخرطوم وسط، أسامة أحمد عبد الله، حكماً بالسجن 7 سنوات في مواجهة اثنين من المتهمين أدانتهما المحكمة بالاشتراك الجنائي وإثارة الفتنة القبلية والتي تصل العقوبة فيها إلى الإعدام أو السجن المؤبد.

لكن دفع المتهمين باسترحام لتخفيف العقوبة جعل المحكمة تستجيب لهما وتقضي بسجنهما، على أن تبدأ العقوية من تاريخ دخولهما الحبس.

وحسب حيثيات القضية فإن قوة من قوات الدعم السريع، التابعة لجهاز الأمن والمخابرات، تمكنت من أسر المتهمين في المعارك الأخيرة التي خاضتها.

وطبقاً لإفادات الشاكي، ممثل جهاز الأمن، فإن المتهم الأول تم أسره في معركة “طروجي” بولاية جنوب كردفان، بينما تم أسر المتهم الثاني في معركة بمنطقة “والي” بالجبال الغربية في الولاية.

وكان المتهمين قد سجلا اعترافاً قضائياً وأفادا في أقوالهما بأنهما تعرضا لاختطاف بواسطة قوات العدل والمساواة داخل أراضي جنوب السودان وتلقيا تدريبات عسكرية بدولة الجنوب “حيث تم تسليحهما والدفع بهما لقتل وتشريد المدنيين”.

Leave a Reply

Your email address will not be published.